الجمعة - 16 نيسان 2021
بيروت 24 °

إعلان

بكاء والدته لامس قلبه... هاني شاكر يُنقذ حمو بيكا من السجن (فيديو)

المصدر: "النهار"
هاني شاكر وحمو بيكا.
هاني شاكر وحمو بيكا.
A+ A-
فاجأ مطرب المهرجانات حمو بيكا، متابعيه، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، بنشر فيديو له عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، من داخل مكتب محامي نقابة المهن الموسيقية، يعلن خلاله تصالحه مع الفنان هاني شاكر، وتنازله عن القضية المقامة ضده، وأوضح بيكا أنه كان في مقر نقابة المهن الموسيقية مساء أمس السبت، والتقى بهاني شاكر وأعضاء نقابة المهن الموسيقية وقدّم لهم الاعتذار رسمياً.

محامي نقابة المهن الموسيقية، ذكر خلال الفيديو الذي نشره بيكا، أنه تقدم باعتذار مكتوب لشاكر، وتم قبوله، وأنه في طريقه لإنهاء إجراءات التنازل عن القضية، مؤكداً أنه سيتم فتح صفحة جديدة بين بيكا والنقابة، وأنه سيلتزم بقوانينها.

 

شكر خاص لاستاذ ياسر قنطوش محامي نقابة المهن الموسيقية ❤️




وأصدرت نقابة المهن الموسيقية بياناً رسمياً تؤكد خلاله أنه تم قبول اعتذار بيكا، حفاظاً على مستقبله وأسرته.

تعود أسباب الأزمة بين شاكر وبيكا إلى ملاحقة الأول للأخير، وإصداره قرارات بمنعه من الغناء، لعدم حصوله على تصريح رسمي من النقابة، ما دفع بيكا للتوجه إلى مقر نقابة المهن الموسيقية والإعلان عن غضبه ضد قرارات هاني شاكر وملاحقته بشكل مستمر، ما اعتبره نقيب الموسيقيين تطاولاً عليه واعتداء على موظفي النقابة، وأقام دعوى قضائية ضده يتهمه فيها بالتعدي والتطاول عليهم داخل مقر عملهم.

وصدر حكم قضائي ضد حمو بيكا، خلال شهر تشرين الأول الماضي، يقضي بحبس حمو بيكا عامين مع الشغل والنفاذ، وحاول بيكا، بعد صدور القرار الوصول إلى هاني شاكر، والاعتذار له وتوجه لمقر نقابة المهن الموسيقية، ونشر فيديو بتقنية البث المباشر يعلن خلاله اعتذاره بشكل رسمي لهاني شاكر وموظفي النقابة، إلا أن هذه المحاولات باءت بالفشل.

وكان ظهور بيكا ووالدته، ببرنامج "صبايا الخير" مع الإعلامية ريهام سعيد، سبباً في تعاطف كثيرين مع مطرب المهرجانات، بعدما تصدر مشهد والدته "ترند" السوشيل ميديا ساعات عدة، بعد أن أثارت تعاطف الجميع ببكائها وتوسلها إلى شاكر بالتنازل عن القضية وإنقاذ نجلها من السجن، ووصل بها الأمر أنها طالبته بحبسها بدلاً من ابنها.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم