إعلان

سعد الحريري رئيساً مكلّفاً.. كيف غرّد اللبنانيون؟

المصدر: صيحات
ربيع الحسامي
ربيع الحسامي
الرئيس سعد الحريري
الرئيس سعد الحريري
A+ A-
بعد أن مرّت من هالك إلى مالك وصولاً إلى قبّاض الأرواح، أختتمت إستشارات تكليف رئيس الحكومة اليوم في قصر بعبدا بتكليف الرئيس المستقيل منذ سنة تقريباً، سعد الحريري لتأليف حكومة، ليعد الأخير بعيد تكليفه على أنها ستكون خالية من الأحزاب.
 
وحصل الحريري على 63 صوتاً، في حين تمنّعت كتل نيابية أخرى من تسميته حيث بلغت الـ53 صوتاً.
 
وبعد "القيل والقال"، وإقدام عدد من مناصري المستقبل مساء أمس بإضرام النيران بقبضة الثورة في ساحة الشهداء وسط بيروت، رافقها اشتباكات متفرقة لم تمتد لوقت طويل بينهم وبين عشرات الشبان من الثوار، انتهى كل الجدل الحاصل في الوسط السياسي بتكليف الحريري، وسط تحركات خجولة رافضة لتكليف الحريري في عدد من المناطق.
 
وغصّت صفحات مواقع التواصل الإجتماعي بعد تكليف الحريري، وانقسمت الآراء بين مؤيد له من أنصار المستقبل، وبين رافضين للحريري قطعاً كونه من الطبقة الفاسدة التي تسببت بالانهيار الاقتصادي، وفق قولهم، معتبرينه كذلك جزءًا من الطبقة السياسية التي ستعتمد مبدأ المحاصصة في توزيع الوزارات:
 
 
 
من جهة أخرى، هدنة مستقبلية-حركية، تجتاح صفحات فيسبوك بمقاطع فيديو تجمع رئيس مجلس النواب والرئيس سعد الحريري، فهل ستعود مقولة بري "مع الحريري ظالم أو زظلوم" إلى الواجهة؟

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم