الجمعة - 21 حزيران 2024

إعلان

"فعلنا ما بوسعنا".. ردود غاضبة على مستوى المنتخب الجزائري

مشاركة مخيّبة لمنتخب الجزائر في كأس أمم أفريقيا
مشاركة مخيّبة لمنتخب الجزائر في كأس أمم أفريقيا
A+ A-
ذرفت الدموع مبكراً من قبل لاعبي المنتخب الجزائري، بعد أن تمّ إقصاؤهم من الدور الأول لبطولة كأس أمم أفريقيا المقامة في الكاميرون.
 
واحتلّ "محاربو الصحراء" المركز الأخير في ترتيب المجموعة الخامسة بنقطة واحدة تحصّل عليها من ثلاث مباريات بعد تعادل واحد وخسارتين متتاليتين.
 
وكانت الهزيمة التي تلقاها منتخب الجزائر، أمام منتخب كوت ديفوار، أمس الخميس، بمثابة الضربة القاضية على لاعبي الفريق الأخضر.
 
حيث قضت هذة المباراة على حلمهم في البطولة، بعدما كانوا المرشّح الأبرز للفوز باللقب.
وعقب الهزيمة، كانت علامات الحزن والحسرة حاضرة على وجوه لاعبي المنتخب الجزائري وخاصّة النجم يوسف البلايلي الذي انفجر بالبكاء على أرضية الملعب قبل أن يواسيه زميله جمال بن العمري الذي احتضنه متوجهًا به إلى غرفة الملابس.
 
 
صفحة المنتخب الرسميّة، وعلى تطبيق "إنستغرام"، علّقت قائلة "فعلنا ما بوسعنا، إلّا أنّ الحظّ لم يحالفنا".
 
فيما جاءت ردود نشطاء مواقع التواصل على الشكل الآتي:
 
 
 
 
وبعد هذا الخروج المخيّب، ستركّز الجزائر الآن على التأهّل لبطولة كأس العالم المقرّرة في قطر نهاية العام الجاري، حيث بات "الخضر" على بعد خطوة واحدة لحجز بطاقة العبور، بعد أن بلغوا الدور الثالث الحاسم من التصفيات الإفريقية المؤهّلة لمونديال 2022.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم