إعلان

دلائل تشير إلى تطور الجنس البشري جسدياً!

المصدر: صيحات
محمد شهابي
محمد شهابي
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
A+ A-
على الرغم من مرور ملايين السنين على وجود الجنس البشري على كوكب الأرض، إلا أنّ تطوره لا زال يسري حتى يومنا، هذا الأمر لهو جدًا طبيعي، فالإنسان الحالي يختلف تمامًا عن الإنسان القديم، ومن نواحٍ عديدةٍ، فقد فقدنا كبشر العديد من الخصائص التي اعتاد أسلافنا على استخدامها، وذلك بسبب التطور الغذائي والتكنولوجي الذي طرأ على حياتنا.
 
دراسات الأبحاث أعطت مساحة لذلك، منذ قرون مضت، وتوصلت اليوم إلى عدد من التغيرات التي حصلت على جسد الإنسان، فتابعونا للتعرف عليها.
 
وأشارت دراسة بحثية، نشرتها صحيفة الإندبندنت البريطانية، إلى أن عددًا كبيرًا من المواليد ظهرت عليهم تغيرات بشرية خلال فترة زمنية قصيرة، ما يعني أن البشر يخضعون لتطور دقيق.
 
وأوضحت الدراسة البحثية، أن شكل الوجه أصبح أقصر، بسبب التغييرات في نظامنا الغذائي، كما أنّ الفكوك صغرت أيضًا، ما يعطي مساحة أقلّ للأسنان.
 
 
وتوصلت الدراسة، إلى أنّ ضروس العقل اختفت عند عدد كبير من الأطفال، كذلك ظهر شريان إضافي نادر في سواعدهم.
 
ويعتقد العلماء أنّ ضروس العقل كانت مفيدة جدًا للبشر الأوائل، الذين استخدموها لتناول الأطعمة القاسية أو غير المطهوة، لكنها تحولت لتصبح زائدة مع تطور البشر.
 
كما وجد الفريق البحثي، انتشارًا متزايدًا للأشخاص الذين يولدون بعظام إضافية في أذرعهم وأرجلهم، بالإضافة إلى نمو عظام صغيرة في مؤخرة الركبة، وإلى وجود وصلات غير طبيعية لعظمتين أو أكثر في أقدامهم، مؤكدة تطور جسد الإنسان خلال الـ250 عامًا الماضية بمعدل أسرع عن الأعوام التي سبقتها.
 
وتشير أبحاث أخرى، أنّ جسم الإنسان عبارة عن 43% من الخلايا البشرية، فيما الباقي فهو عبارة عن خليط من الباكتيريا والفيروسات والفطريات، التي هي بالأصل تتطور لتتكيف مع المحيط من حولنا، لناحية الهضم والمناعة على سبيل المثال.
 
هذا ويعتقد كثرٌ من العلماء، أنّ الانسان تطور عبر التاريخ ومرّ بمراحل عديدة، منهم من يقول أن الإنسان ينحدر من سلالة القرود، معتمدين على نظرية التطور التي توصل إليها تشارلز داروين، التي تقول أنّ الإنسان كان شامبانزي ومرّ بمراحل عديدة إلى تطور ووصل إلى الإنسان العاقل.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم