الأحد - 23 حزيران 2024

إعلان

"رفضنا اقتراح قرار دولي تحت الفصل السابع"

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
حرائق في بلدة الخيام جرّاء القصف الفوسفوري الإسرائيلي (أحمد منتش).
حرائق في بلدة الخيام جرّاء القصف الفوسفوري الإسرائيلي (أحمد منتش).
A+ A-
"الحقيقة أن الإعلام لم يسلّط الضوء كثيراً على مسألة ضرورة إدراج مزارع شبعا وتلال كفرشوبا في القرار الدولي 1701"، قالت الشخصية المهمة نفسها التي أدّت دوراً مهماً في حياة الرئيس رفيق الحريري وبعد استشهاده.أضافت: "بعد الحادث الذي تعرّض له أفراد من الوحدة الهندية العاملة في قوة "اليونيفيل" وذهب ضحيته أربعةُ من جنودها، وبسبب تعاظم أخطار قصف إسرائيل مناطقها، طُرحت فكرة انسحاب الوحدة المذكورة عبر إسرائيل نظراً الى قرب موقعها من الحدود اللبنانية الجنوبية معها، لكن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان عارض ذلك، وحاول ممارسة ضغط معنوي على الحكومة الهندية للحؤول دون اتخاذها قراراً كهذا، ونجح في ثنيها. كذلك بذل كل جهدٍ ممكن بالضغط على أعضاء مجلس الأمن للتوصل الى صيغة تُنهي القتال وتمكّن "اليونيفيل" من القيام بدورٍ مستقبلي لجهة الإشراف على وقف الأعمال العدائية. في تلك الفترة تصاعدت أصوات الاستنكار في الأمم المتحدة لاستمرار القصف والتدمير والقتل، بل الحرب في جنوب لبنان. وكان سفيرا فرنسا وأميركا يسعيان الى حلٍ قائم على قرارين يصدران عن مجلس الأمن. يفرض الأول وقفاً للأعمال العدائية ويُفسح في المجال لإيجاد حلول للقضايا السياسية المعقّدة. ويمكن بعد ذلك العمل لإصدار قرار آخر عن المجلس نفسه يوقف إطلاق...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم