الأحد - 10 كانون الأول 2023

إعلان

عيد الاستقلال؟ بل عيد اللّا استقلال!

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
مشهد من الاحتفال السنوي بعيد الاستقلال (أرشيفية).
مشهد من الاحتفال السنوي بعيد الاستقلال (أرشيفية).
A+ A-
غدا عيد الاستقلال الذي يحضر في وقت تتداعي فيه الدولة اللبنانية الى اقصى الحدود. فقد اثبت اختبار حرب غزة ان لبنان بلد مصادر الإرادة الى حد ان اكثر من ستة ملايين لبناني لا يعرفون على ماذا سيرسو مصيرهم في حال قرر الطرف المهيمن او مرجعيته الإقليمية ان ينخرط في حرب لا علاقة للبنان فيها، سوى بما يتصل بالتضامن مع أهلنا في فلسطين. انه حقا عيد اللااستقلال. هذه مشكلة كبيرة يعاني منها لبنان في ظل انقياد كل الطاقم الحاكم لسلطة "حزب الله"، وكأنها قدر لا يّردّ. في الواقع دخلنا منذ السابع من أكتوبر ٢٠٢٣ في دوامة ازمة اقليمية – دولية كبرى. فالحرب الجائرة في غزة، وتداعياتها لا تقل خطورة عن الحرب الدائرة في أوكرانيا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم