السبت - 20 نيسان 2024

إعلان

كل شيء مؤجَّل إلى ما بعد الانتخابات النيابية والرئاسية

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
جلسة نيابية في الأونيسكو (حسام شبارو).
جلسة نيابية في الأونيسكو (حسام شبارو).
A+ A-
لم تعد تفصلنا عن الانتخابات النيابية سوى ثلاثة أسابيع. كل الحركة الآن تتمحور حول الاستحقاق الانتخابي. كل الأفكار تنصبّ على يوم الخامس عشر من أيار المقبل. والأهم ان كل الاعمال الجدية (اذا كانت ثمة جدية) مؤجلة الى ما بعد الانتخابات، لا بل إنها مؤجلة الى ما بعد إعادة تكليف الرئيس نجيب ميقاتي، ثم نجاحه في تشكيل الحكومة المقبلة. لكن كل القوى المعنية بالانتخابات، ومن بعدها بتشكيل الحكومة المقبلة، تدرك ان المسألة اكثر تعقيدا، وقد يطول أمد التشكيل، وخصوصا اذا انزلق الجميع نحو مواجهة على وقْع اقتراب الاستحقاق الرئاسي. هذا الامر متوقع، لا بل انه الأكثر احتمالا، كون الرئيس الحالي ميشال عون معنيّ بالاستحقاق الرئاسي من خلال خوضه حربا ضروسا لفرض صهره جبران باسيل في سدة الرئاسة، وإلا قد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم