الثلاثاء - 21 أيلول 2021
بيروت 27 °

إعلان

خروج مسيحي جديد من المعادلة

المصدر: النهار
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
تكتل "الجمهورية القوية" (نبيل إسماعيل).
تكتل "الجمهورية القوية" (نبيل إسماعيل).
A+ A-
نجح نائب رئيس مجلس النواب إيلي الفرزلي في رسم معادلة جديدة سعى إليها قبل مدّة، وان كانت مساعيه لإنشاء تكتل من النواب المسيحيّين المستقلّين، وعددهم يتجاوز العشرين، باءت بالفشل، إذ تصدّى لها أولاً النائب ميشال ضاهر الذي خرج لتوّه من "تكتل لبنان القوي"، ولم يؤيّدها أو يدعمها آخرون، فإن ما فعله الحزبان المسيحيّان أمس في الاستشارات النيابية الملزمة، أي "التيار الوطني الحر" و"القوات اللبنانية"، بعد استقالة حزب الكتائب اللبنانية من مجلس النواب، جعل الاحزاب المسيحية الاوسع انتشاراً خارج المعادلة الوطنية في استعادة لظروف العام 1992 عندما قررت تلك الاحزاب مقاطعة الاستحقاق الانتخابي، فتم انتخاب مجلس حظي بالغطاء السوري، وبالاعتراف الدولي، وبالتالي الشرعية الدستورية التي أمنت استمراره وعمله. ...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم