الخميس - 30 حزيران 2022
بيروت 26 °

إعلان

25 أيار، إنّه عيد

المصدر: النهار
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
علما لبنان و"حزب الله" عند الحدود الجنوبية (أ ف ب).
علما لبنان و"حزب الله" عند الحدود الجنوبية (أ ف ب).
A+ A-
عندما كنت أجيب صديقاً عن سؤاله عما اذا كنت اعتبر تاريخ 25 ايار مناسبة وطنية بقولي "نعم بكل تأكيد"، ردّ عليّ "حتى أنت صرت تساير حزب الله خوفاً منه؟". لم اعرف بماذا اجيب عليه، لانه لا ينطلق من معايير عقلانية، بل من منطلق العداء لـ"حزب الله".  هذا العداء، الذي تضاعف في الاعوام الاخيرة، يجعل المناسبة بايخة، او كانها مناسبة خاصة بالحزب، لا تعني باقي اللبنانيين، رغم استدراك الرئيس نبيه بري المناسبة سنة بعد اخرى باطلاقه نداء في الذكرى يؤكد فيها ان "حركة امل" التي يرأسها هي أم صبي المقاومة.  لعله من الضروري ان يدرك الحزب ان ليس الانقسام السياسي العام في البلاد من ضيّع وهج التحرير، انما تحديداً حالة الاستفزاز التي تولّدها سياساته، وقد تحولت لدى...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم