الخميس - 04 آذار 2021
بيروت 13 °

إعلان

لم يعد هناك الكثير أمام اللبنانيين قبل السقوط المريع!

المصدر: النهار
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
اشتغال الشارع وسط الظلمة!
اشتغال الشارع وسط الظلمة!
A+ A-
الوقت الضائع الذي يهدره أهل السلطة على خلافاتهم الخاصة وتصفية حساباتهم الشخصية، لا يقضي فقط على فرص تأليف حكومة جديدة، رُبط توقيتها على إيقاع خارجي، وانما على كل نافذة حل مفتوحة امام اللبنانيين للخروج من الازمة الاقتصادية والمالية الخانقة التي تتمادى تجذراً وعمقاً في كل شرايين الاقتصاد وقطاعاته الحيوية، وتنعكس فقراً وبطالة وغموضاً في الآفاق المستقبلية للبلاد.  فبعد خمسة اشهر على تكليف سعد الحريري تأليف حكومة، وستة اشهر على اكبر انفجار شهده لبنان ودمر نصف عاصمته، تسير البلاد بخطى ثابتة نحو الانفجار الكبير.  هي مسألة وقت لا اكثر، يقول مصدر حكومي، مضيفاً ان الانفجار كان مقدراً حصوله مطلع هذه السنة، ولكن عمليات شراء الوقت التي يقوم بها المصرف المركزي أجّلت ساعة الصفر. وهي عمليات لا تستند حصراً...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم