الأربعاء - 12 حزيران 2024

إعلان

لا "رَجل العام" في لبنان

المصدر: "النهار"
جهاد الزين
جهاد الزين
Bookmark
الاحتفال بالميلاد في بيروت (نبيل إسماعيل).
الاحتفال بالميلاد في بيروت (نبيل إسماعيل).
A+ A-
أَسْتعرضُ العام 2021 سياسياً في لبنان فلا أرى أثراً ل"رجل العام" بمعنى التميّز أو الإنجاز. خواء الحياة السياسية هو طبعاً جزء من الانهيار . الانسداد السياسي أمام أي منفذٍ خلاصيٍّ أو بدءِ خلاصيٍّ يجعلنا نستشعر بؤسَ المرحلة المتداخل مع تفاهتها كما لو أنها "نهاية" لبنان. أعجبتني جملة على التلفزيون قالها الدكتور توفيق الهندي: "ليس للجحيم طابق سفلي" بمعنى أن الانهيار لا يقف عند حد. نحن إذن نتدلّى متمرجحين في الهاوية المفتوحة. أما التعبير الطريف عن الوضع فهو قول الزميل ميلان عبيد أن اللبنانيين أصبحوا مهمومين الى درجة أن "ابن ال 17 سنة صار يكتب مذكراته".المسألة هي أننا جزء من انهيار مجموعة دول ومجتمعات تحيط بنا. ولذلك هي مشكلة أكبر منا ، انهيار أكبر منا وفي وسطه المعضلة الدائمة فلسطين . "وتنكسر البلادُ على أصابعنا كفخّارِ" يقول محمود درويش للفلسطينيين وعنهم في قصيدة مغادرة لبنان "مديح الظل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم