الجمعة - 01 آذار 2024

إعلان

السعودية، إيران، إسرائيل، لبنان 2023: انزياحات التربة السياسية في المنطقة

المصدر: "النهار"
جهاد الزين
جهاد الزين
Bookmark
الشرطة الإسرائيلية (أ ف ب).
الشرطة الإسرائيلية (أ ف ب).
A+ A-
بين الرأيين، الرأي الأول القائل أنه لم يعد السؤال حول ما إذا كانت الولايات المتحدة تفكّ ارتباطها بالشرق الأوسط، بل بات واضحًا على نحو متزايد أن الشرق الأوسط هو الذي يفكّ ارتباطه بالولايات المتحدة، والرأي الثاني أن السؤال لم يعد ما إذا كان الشرق الأوسط يريد الارتباط بالولايات المتحدة بل هو هل لا تزال الولايات المتحدة تريد الارتباط بالشرق الأوسط .. بين هذين الرأيين المتناقِضَيْ الجوابين اللذين يتبادلهما المراقبون الأميركيون المعنيون بمتابعة مستقبل علاقة بلدهم بالشرق الأوسط، أظن أن الرأيين غير صحيحَيْن أو أنهما بالحد الأدنى متفاوتا الصحة والخطأ. وهما يتعلقان بالقدرة أكثر من الرغبة على الجهتين.صحيح أن بروز مشاكل عميقة مؤخرا بين واشنطن ودولتين رئيسيتين في المنطقة هما المملكة العربية السعودية بقيادة الأمير محمد بن سلمان وإسرائيل بقيادة حكومة بنيامين نتنياهو، وهما دولتا الارتباط التاريخي الأميركي بالمنطقة منذ ما بعد الحرب العالمية الثانية (النفط وإسرائيل )، قد أدّى إلى تكثيف الشكوك على جانبي المنطقة وواشنطن حول مستقبل العلاقات بصورة خاصة بعدما ظهر التصميم السعودية على بناء علاقات استراتيجية مع الصين وتجسّد في زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ الحافلة بالاستقبالات والتكريم والاتفاقات مع المملكة فيما سبقتها بقليل صدمة سعودية لواشنطن عبر موافقة الرياض على خفض إنتاج النفط مليوني برميل يوميا وهو القرار الذي اتخذته مجموعة "أوبك +"واعتُبِر دعما صريحا لموسكو.لكن كل هذه التفاعلات هل تجعلنا نحسم ما إذا كان الشرق الأوسط يريد أن يصبح أكثر ابتعادا عن واشنطن إو ما إذا كانت الأخيرة هي التي تريد ذلك تنفيذاً لاستراتيجية عهد الرئيس باراك أوباما بالتحول نحو أولوية الشرق الأقصى والتركيز على التنافس مع الصعودالصيني؟بمراجعة وجوه الحرب التكنولوجية والتجارية القائمة بين الولايات المتحدة الأميركية والصين هل يمكننا القول أن الجواب أو بداية الجواب على سؤال من يرغب بالابتعاد عن الآخر، أميركا أم المنطقة، لعله يكمن في الفصل بين الاعتبارات التكنولوجية والتجارية وبين الاعتبارات الجيوسياسية وخصوصا بالنسبة للولايات المتحدة. فإذا كانت متطلبات الجيو استراتيجيا مفصولة عن متطلبات التكنواستراتيجيا، هل يكون الخيار الأميركي النفطي الأمني بعيدا بصورة ما عن الخيار التكنو تجاري؟هذا السؤال يحتاج ليس فقط إلى تدقيق بل إلى مراجعة دائمة بعدما أظهرت الحرب الروسية في أوكرانيا كحرب ذات تأثير...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم