الخميس - 27 كانون الثاني 2022
بيروت 11 °

إعلان

"حزب الله" يمضي إلى الانتخابات مستبعداً تأجيلها لإثبات قدراته

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
عناصر "حزب الله" (نبيل إسماعيل).
عناصر "حزب الله" (نبيل إسماعيل).
A+ A-
ينطلق "حزب الله"، بحسب متصلين به، في حركته السياسية في الآونة الاخيرة من نقطة ان الانتخابات النيابية المقبلة حاصلة في موعدها، وان نسبة احتمال تأجيل اجرائها لا تتعدى الـ 5 بالمئة في اسوأ الاحتمالات، وهي النسبة التي قدَّرها احد قياديي الحزب في مجلس خاص. وعليه فان الجهات والدوائر المولجة بهذا الاستحقاق في الحزب تتعامل مع هذا الاستحقاق بجدية مطلقة، بل على انه حاجة لكل القوى وللبلاد ومستقبل الاوضاع فيها عموما، ولا تريد اصلا ان تُلقى عليها شبهة تعطيل هذه المحطة او تأجيلها. والحزب عازم على عدم السير بمثل هذا الاحتمال حتى وإن قُدّم اليه يوما ما عرضٌ بهذا الشأن.لذا فان الحزب، وفقا للمصادر عينها، يمضي الى هذه الانتخابات "بقدم ثابتة وثقة بالنفس" وذلك انطلاقا من اعتبارات وحسابات عدة، في مقدمها انه يريد ضمناً ان يثبت للذين يناصبونه العداء في اطلاق حملاتهم في حقه انه خلافاً لكل رهاناتهم او تمنياتهم وحساباتهم، ما برح قادرا كما في الانتخابات الماضية على انجاح كل مرشحيه وغالبية مرشحي القوى الحليفة والصديقة.وفي هذا الاطار تذكر المصادر عينها ان الدوائر المعنية بالانتخابات وضعت نصب عينيها ان يحوز مرشحو الحزب ومرشحو القوى الحليفة النسبة الاعلى من الاصوات في كل الدوائر الانتخابية على غرار نتائج الانتخابات الاخيرة.ذاك رهان قررت تلك الجهات الجهر به في الايام القليلة الماضية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم