الخميس - 27 كانون الثاني 2022
بيروت 11 °

إعلان

ما هو سيناريو تطيير الانتخابات؟

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
قطع الطريق عند السفارة الكوينية احتجاجاً على الأوضاع المعيشية (نبيل إسماعيل).
قطع الطريق عند السفارة الكوينية احتجاجاً على الأوضاع المعيشية (نبيل إسماعيل).
A+ A-
ما نراه راهنا في رأي مراقبين سياسيين من العودة إلى استحضار الحملات على حاكم المصرف المركزي رياض سلامه وعلى القطاع المصرفي ثلاثة امور اساسية: اولها ان هناك حاجة إلى تمويل استمرار العهد والسلطة الحالية ككل من دون انهيارات كبيرة بحيث يخشى ان يكتسب الضغط على سلامه طابع ارغامه على التصرف بما تبقى لديه من احتياطي هو ما تبقى من اموال المودعين تحت طائل الذهاب في المرحلة المقبلة إلى المطالبة بالتصرف بالذهب ايضا.فازاحة سلامه في اوج حكومة حسان دياب الموالية كليا للتيار العوني و" حزب الله" فشلت حين كان العهد متمكنا اكثر من الوضع الراهن والامر لم يعد متاحا لا سيما في ظل فشل دعوته إلى الحوار. ثانيا: ان ما يحصل في" يوم الغضب" تسود ظلال كبيرة من الشك حول محركيه وعدم براءته في هذا التوقيت والتمهيد له عبر سيناريو التظاهر والغضب امام المقر الرئيسي للمصرف المركزي يماثل اعادة انتفاضة 17 تشرين الاول 2019 إلى الواجهة التي بدأت بتحركات تحت شعارات ليسقط حكم المصرف قبل ان تجتذب الانتفاضة الناس إلى الشارع بقوة اكبر حتى اذا ما تحولت ضد الطبقة السياسية تحت شعارات " كلن يعني كلن" ما ادى إلى خروج التحركات التي دفعت إلى الواجهة باتجاهات معينة عن ارادة محركيها وتاليا إلى وضع اهل السلطة ثقلهم من اجل تحطيمها وقمعها كليا. ثالثا: ان التحريك راهنا يرتبط بحسب هؤلاء المراقبين بما يواجهه " حزب الله" من تحدي اعلاء...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم