الأربعاء - 21 شباط 2024

إعلان

حطّمنا الرقم العالمي في الاحتيال المالي

المصدر: "النهار"
غسان العياش
غسان العياش
Bookmark
وقفة احتجاجيّة أمام قصر العدل (أرشيفية).
وقفة احتجاجيّة أمام قصر العدل (أرشيفية).
A+ A-
قبل خمس عشرة سنة، وفي غمرة الأزمة المالية العالمية، اكتُـشف في الولايات المتّحدة ما اتّفق على اعتباره أكبر عملية احتيال مالي في التاريخ. فقد تمكّن رجل المال اليهودي البارز برنارد لورنس مادوف من جمع 65 مليار دولار، بدّدها في استثمارات مشبوهة ومجهولة إلى أن اكتُشفت عملياته الاحتيالية بفضل انهيار الأسواق المالية في ذلك الوقت. بذلت السلطات القضائية الأميركية جهوداً مضنية وبلا كلل، فلاحقت مادوف والذين استفادوا من عملياته الاحتيالية، حتى بحسن نيّة، فتمكّنت من استرجاع مليارات الدولارات باستثناء 4 مليارات دولار، هي الخسائر الفعلية الباقية التي تحمّلها المستثمرون في شركة مادوف. حطّمت السلطات اللبنانية الرقم القياسي العالمي في الاحتيال المالي، إذ جمعت حوالي 80 مليار دولار من أموال المودعين، أي أكثر ممّا جمعه مادوف بمبلغ 15 مليار دولار. وكلاهما استقطب الأموال عن طريق البونزي سكيم، الطريقة الاحتيالية الكلاسيكية، وهي دفع فوائد فاحشة لاستقطاب ودائع جديدة تُستخدم في تسديد الفوائد للمودعين الحاليين. لكن...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم