الإثنين - 21 حزيران 2021
بيروت 25 °

إعلان

الكراسي باقية وهم زائلون

المصدر: النهار
نايلة تويني
نايلة تويني
Bookmark
الكراسي باقية وهم زائلون
الكراسي باقية وهم زائلون
A+ A-
أتُراهم يسمعون أنين المرضى والفقراء؟ وهل يعلمون ان صحة طفل صغير أغلى من كراسيهم؟ أتُراهم يشاهدون لبنانيين يتعاركون على كيس أرز مدعوم أو عبوة زيت منزلي؟ أو فقيراً يحوم حول القمامة علّه يجد ما يسدّ به جوعه؟  يتخاصمون على الكراسي وهي باقية وهم زائلون. هل تأمّل أحدهم في المقر الذي يقيم فيه، في القصر والسرايا ومجلس النواب، او في الوزارات السيادية (ويا لهذا التوصيف المضحك!) كم وجوه حطت ورحلت في هذه الامكنة؟ ذهب البشر وبقي الحجر الذي جعلوه نقطة ارتكاز عبادتهم؟ نعم عبدوا السلطة والمكاسب والمغانم، ولم يأبهوا لوطن وانسان.  الوضع لم يعد يطاق،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم