الأحد - 23 كانون الثاني 2022
بيروت 14 °

إعلان

تواجه أميركا تحدّييْن استراتيجييْن: الصين وروسيا

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (أ ف ب ).
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (أ ف ب ).
A+ A-
تواجه الولايات المتحدة منذ أشهر قليلة تحدّي الصين لها في جزيرة تايوان التي تعتبرها جزءاً من أراضيها والتي تسعى بكلّ ما أوتيت من قوّة الى استعادتها، ولكن بصيغة تشابه استعادة هونغ كونغ التي كانت تحت الاحتلال ثمّ الوصاية البريطانيين منذ عقود عدّة، أي تحتفظ تايوان ‒ مثلما فعلت هونغ كونغ ‒ بحكم ذاتي وبنظامها الديموقراطي المنفتح على العالم الذي كان سبب نجاحها بل ازدهارها الاقتصادي وتحويلها أحد أهم المراكز المالية في العالم. لكن تجربة هونغ كونغ لم تكن مشجّعة كثيراً، إذ في مقابل محافظة الصين على نظامها الاقتصادي المنفتح والحرّ الذي وفّر لها خدمات كثيرة وحافظ لها على مصالح مهمّة، سعت بنجاح الى الحدّ من حرّياتها السياسية، والى جعل نظامها أقرب الى النظام الصيني منه الى النظام الديموقراطي الحرّ. لم تفلح الأحزاب والحركات السياسية الديموقراطية في هونغ كونغ في إفشال الاستراتيجية الصينية المتعلقة بها. لهذا السبب رفضت تايوان كلّ إغراءات الصين لها للعودة الى حضن الوطن الأم، ثمّ رفضت لاحقاً كلّ ضغوطها السياسية والأمنية واستفزازاتها العسكرية لها. ونجحت في المحافظة على استقلالها كدولة رغم تمسّك الصين بكونها جزءاً منها وبقرارها ضمّها عندما تتوافر ظروف إقليمية ودولية مناسبة لذلك. لكن وصول دونالد ترامب الى رئاسة الولايات المتحدة وبعد تسلّمه سلطاته الدستورية، أعاد التوتر والضغوط والتحدّيات والاستفزازات الى قضيّة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم