الأحد - 25 أيلول 2022
بيروت 27 °

إعلان

تطيير الموازنة يُسقط الحكومة أمام أول اختبار جدّي

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
مجلس الوزراء (مارك فياض).
مجلس الوزراء (مارك فياض).
A+ A-
لم تكن مصادفة ان يدعو رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الى جلسة عادية لمجلس الوزراء غداً الثلثاء في السرايا الحكومية، تسبق الجلسة المخصصة لمتابعة النقاش في مشروع موازنة السنة الجارية في القصر الجمهوري في بعبدا، رغم اعتراض الثنائي الشيعي على المشاركة في أي جلسات لا تحمل الطابع المعيشي والاقتصادي الملحّ. فرئيس الحكومة الذي اشترط فصل بند إعطاء سلفة لمؤسسة كهرباء لبنان عن مشروع الموازنة، مدرك تماماً ان هذا البند سيفجر الجلسات الحكومية ويعلّق إقرار الموازنة نظراً الى الخلافات الحادة السائدة حول هذا البند بين مختلف المكونات الحكومية. ذلك ان هذا البند يلقى معارضة شديدة من وزراء "الثنائي" ورئيس الحكومة، فيما يتمسك وزراء "التيار الوطني الحر" المحسوبون في حصة رئيس الجمهورية به تحت الضغط الدائم ان لا كهرباء من دون سلفة، علماً ان التذرع بربط السلفة بخطة للكهرباء بات بمثابة المهزلة والسخرية بعقول الناس، سيما وان آخر اربعة وزراء للطاقة من التيار يقدمون الخطط ويتذرعون باتهام كل من ليس في صفهم بتفشيلها وتعطيلها، ما يطرح السؤال تكراراً عن اي خطة تحديداً يتحدثون؟ في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم