الجمعة - 21 حزيران 2024

إعلان

"البوح الممنوع"… أكثر من إفلاس!

المصدر: "النهار"
نبيل بومنصف
نبيل بومنصف
Bookmark
العلم اللبناني على الشريط الشائك في محيط مجلس النواب (مارك فياض).
العلم اللبناني على الشريط الشائك في محيط مجلس النواب (مارك فياض).
A+ A-
ليس مأثوراً عن نائب رئيس الوزراء الحالي سعادة الشامي حب الظهور الإعلامي، بل هو كبير الخبراء الماليين الذي "يقود" العملية الوحيدة "الشغالة" للمفاوضات الحكومية مع صندوق النقد الدولي التي يبدو أنها ذاهبة الى بداية نتائج وشيكة فيما تتعطل "قيادة" العهد العوني للمفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل بوساطة أميركية حول ترسيم الحدود البحرية. إذن، الانطباعات التي فجّرها هذا المسؤول الحكومي الرفيع حول تعبير إفلاس الدولة ومصرف لبنان لم تكن مستغربة، خلافاً لما دأب معظم الإعلام على وصفها. وحتى مع إصدار الشامي توضيحه عن اجتزاء حديثه التلفزيوني فإن ما تركه كلامه لن يسقط بسهولة من وقائع مالية واقتصادية ثابتة وساطعة ثبوت الانهيار المتدحرج الذي يتولى نائب رئيس الوزراء التفاوض مع صندوق النقد على ما يفرمل اندفاعاته. المسألة كان...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم