الأربعاء - 19 حزيران 2024

إعلان

المتألهون

المصدر: "النهار"
راشد فايد
راشد فايد
Bookmark
مرفأ بيروت (النهار).
مرفأ بيروت (النهار).
A+ A-
يكفي أهالي الضحايا، شهداء ومعتلّين ومشردين ومحبطين وخاسري أرزاقهم كل هذا اللغو الدائر في قضيتهم، والذي وضع تفجير مرفأ بيروت في المرتبة الثانية من الإهتمام، لأن المرتبة الأولى، في مجالها، محجوزة لأصحاب المعالي والسعادة الذين يعز عليهم أن يقفوا أمام عدالة القضاء، ولا يتفهمون كيف يعز على الأهالي أن يواجهوا كل يوم السؤال: من قتل أبناءنا، وأهلنا، ومن شرّدنا ودمر أحلامنا، وأفرغ مدينتنا من جذوة الحياة فيها؟لكن صور أصحاب المعالي والسعادة على شاشات التلفزة عن ملاحظاتهم "القانونية" تستفز المشاهد في أنانيتها المتعامية عن المبدأ القائل بأن المواطنين سواسية أمام القانون، وخلاف ذلك هرطقات سوغها أهل النظام لغايات املاها الفساد، وإذا كان من استثناءات فهي محددة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم