الخميس - 30 حزيران 2022
بيروت 26 °

إعلان

على مَن تقرأ مزاميرك يا غالاغر؟

المصدر: "النهار"
غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
من زيارةغالاغير إلى لبنان (النهار).
من زيارةغالاغير إلى لبنان (النهار).
A+ A-
لم يقصد وزير خارجية الفاتيكان المونسنيور ريتشارد بول غالاغر لبنان لاستطلاع الاوضاع كما يعتبر كثيرون، فزيارته صُنفت رسمية، اي انها تهدف الى امر ما، وتتضمن رسالة ما، او رسائل عدة، يحملها الضيف الديبلوماسي، الحازم والصلب كما يُعرف عنه، وإلا لماذا الاستطلاع، ولأي هدف؟ لقد تحدث غالاغير من دون مواربة عن القضايا التي تشغل الكرسي الرسولي تجاه لبنان، وهي قضايا مصيرية، سبقه اليها وزير خارجية فرنسا الذي اتُّهم بالمبالغة عندما وصف لبنان بسفينة "التايتانيك" التي تغرق من دون موسيقى. صحيح ان الفاتيكان لم يعلن عن اي مبادرة حيال لبنان، لكن اداراته تتابع الوضع اللبناني بدقة، وتصلها التقارير عن اوضاع الداخل، كما تشتمّ رائحة الخطر من حركة الاتصالات الدولية التي تتابعها مع عواصم القرار، ولا سيما مع واشنطن وباريس. ولا يأتي وزير الخارجية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم