الثلاثاء - 16 نيسان 2024

إعلان

أوهام بين الانتخابات الطالبية والنيابية!

المصدر: "النهار"
ابراهيم حيدر
ابراهيم حيدر
Bookmark
تعزيزات أمنية أمام اليسوعية (مارك فياض).
تعزيزات أمنية أمام اليسوعية (مارك فياض).
A+ A-
 أياً يكن ما يحدث في الجامعات من تغيير في المزاج الطالبي ومناخات جديدة تتمثل بتحقيق المستقلين والنوادي العلمانية غلبة نسبية في الانتخابات الطالبية، فإن أثره يبقى محدوداً ما لم يحصل تراكم على قاعدة الوضوح والشفافية يؤسس لمسار مستدام ضد الهيمنات الحزبية والسياسية والطائفية في الهيئات الطالبية ومصادرة أراء الطلاب واحتكار التمثيل. ما حققه المستقلون يعكس إلى حد كبير مزاجاً جديداً بدأ يتبلور داخل الجامعات ومناخات مختلفة عما كان سائداً في مواسم الانتخابات السابقة، حيث كانت تحالفات القوى الطائفية في الحكم تسيطر بالقوة والقدرة على التعبئة واستحضار العصبيات واستنفار الغرائز، إنما في ظروف تختلف عما يعيشه البلد اليوم من أزمات وانهيار، خصوصاً بعد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم