الثلاثاء - 07 كانون الأول 2021
بيروت 23 °

إعلان

لبنان كبش المحرقة

المصدر: "النهار"
راجح خوري
راجح خوري
Bookmark
تعبيرية (نبيل إسماعيل).
تعبيرية (نبيل إسماعيل).
A+ A-
ليس في وسع عود ثقاب صغير ان يحرق المنزل، إذا كان للمنزل رب ومسؤول يسهر عليه، وليس في وسع عود ثقاب إستعراضي ان يشعل حريقاً في الخليج، لو لم يكن هناك من سارع الى حمله ليجعل منه مشعلاً يحرق ما تبقى من الغابة اللبنانية السائبة، والتي ضيّعت هويتها بين ان تكون عربية او ايرانية فارسية.وليس في وسع تصريح عائم يقلب الوقائع والحقائق، ان يرفع صورة صاحبه فوق ركام اليمن السعيد، لو لم يكن هناك من يريد ان يمضي في التأجيج وسلخ لبنان عن هويته العربية ويثبّته بحزام الدول الأربع المدمَّرة والفقيرة الجائعة التي يردد النظام الإيراني منذ زمن أنه بات يديرها، فلا يردّ مسؤول في بيروت ولا يرفّ له جفن.وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان إختصر قصة انفجار علاقات لبنان مع الدول الخليجية، بأن الرياض لم تعد ترى أي جدوى من التعامل مع لبنان في ظل هيمنة وكلاء ايران، وفي الواقع ان الموضوع ليس موضوع تصريح...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم