السبت - 20 نيسان 2024

إعلان

العراق ولبنان وجهان لمأساة واحدة

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
تظاهرة لمناصري التيّار الصدري في بغداد (أ ف ب).
تظاهرة لمناصري التيّار الصدري في بغداد (أ ف ب).
A+ A-
من المستحيل بالنسبة الى المراقب اللبناني ان يتجاهل ما يحصل في العراق. فالازمات التي تعصف بكلا البلدين متشابهة الى حد معيّن. كلاهما يعاني من سطوة السيطرة الإيرانية على البلاد. وكلاهما يعاني من وحشية الفساد المستشري الذي يمارسه طاقم سياسي يمسك بمقاليد السلطة اقله على المستوى البلدي. وكلاهما عرضة لنزاعات إقليمية لا تنتهي بين مشاريع متضاربة. وأخيرا وليس آخرا كلاهما يعاني الامرّين من أزمات اقتصادية، ومالية ومعيشية مهولة تدفع بشباب البلدين الى اختيار المنفى ارضاً بديلة من الوطن. صحيح ان العراق بلد غنيّ بموارده النفطية، لكنه تعرّض لأفدح عملية سطو شاملة على ثروات البلاد، جعلت من هذا البلد الواسع الموارد ارضاً قاحلة بكل المقاييس. لكن لبنان لا تنقصه آثام الطاقم الحاكم الذي نهب اموال الناس، وسخّر الدولة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم