السبت - 26 أيلول 2020
بيروت 27 °

هل أرضى اتّفاق سوتشي طهران ودمشق؟

المصدر: " ا ف ب"
جورج عيسى
Bookmark
هل أرضى اتّفاق سوتشي طهران ودمشق؟
هل أرضى اتّفاق سوتشي طهران ودمشق؟
A+ A-
على الرغم من أهمّيّة الخطوة بالنسبة لمئات الآلاف من المدنيّين وبالنسبة إلى العلاقات الروسيّة التركيّة نفسها، يمكن أن يكون ذلك الحلّ مؤقّتاً فقط. وهذا ما نقلته صحيفة "ذا واشنطن بوست" عن الباحثة في معهد "تشاتام هاوس" الملكيّ البريطانيّ لينا الخطيب التي قالت: "في أفضل الأحوال، يؤجّل هذا الاتّفاق مواجهة محتملة في إدلب عوضاً عن أن يلغي احتمال الهجوم بشكل كامل".ثلاثة مقترحات تركيّة\r\nبالنسبة إلى متابعين آخرين أيضاً، لا يعدو الاتّفاق كونه فترة سماح أعطاها الروس للأتراك كي يقوموا بالتخلّص من المجموعات المتطرّفة. على سبيل المثال، رأى المستشار العسكريّ السابق والمحلّل الأمنيّ متين غورجان أنّ الاتّفاق عبّر عن هدف روسيا بإعطاء تركيا شهراً إضافيّاً أخيراً للبحث عن حلّ في سوريا. وكتب في موقع "ألمونيتور" أنّ أنقرة قدّمت ثلاثة مقترحات على المتطرّفين وهي البقاء في إدلب مقابل تسليم سلاحهم أو مغادرة المحافظة إذا رفضوا ذلك. أمّا الذين يرفضون الأمرين فأمامهم الانضمام إلى "جبهة التحرير الوطنيّة" في مثلّث جرابلس-الراعي-الباب والمدعومة من #تركيا.\r\nتوضح هذه التحليلات عمق الأزمة التي يمكن ألّا يكون الاتّفاق الأخير قادراً على تفاديها. صحيح أنّ بوتين وإردوغان لاعبان بارزان على الساحة السوريّة بغضّ النظر عن اختلاف حجم تأثيريهما، لكنّ متضرّرين من مخرجات قمّة #سوتشي قد يكونون قادرين على عرقلتها في نهاية المطاف. انطلاقاً من هذا الواقع، سيكون هنالك تحدّ أمام #موسكو و #أنقرة في ممارسة النفوذ على حلفائهما داخل #سوريا. أمّا تحليلات بعض مراكز الأبحاث حول احتمال النجاح في اجتياز هذا التحدّي فليست مشجّعة. "أكبر خاسر"\r\nبالنسبة لمعهد "ستراتفور"، ستحاول إيران ودمشق والفصائل الجهاديّة تقويض هذا الاتّفاق. إنّ ردّ فعل المجموعات المتطرّفة سيفرض التهديد الأكثر مباشرة على سوتشي، إذ بالرغم من محافظة "هيئة تحرير الشام" و "الحزب الإسلاميّ التركستانيّ" على علاقاتهما مع #تركيا، لن...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة