الإثنين - 15 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

"نهر الخارد في اليمن يتدفّق مجدّداً بعد انقطاعه لـ300 سنة"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#

المصدر: النهار
لقطة شاشة من الفيديو المتناقل بالمزاعم الخاطئة (فايسبوك).
لقطة شاشة من الفيديو المتناقل بالمزاعم الخاطئة (فايسبوك).
A+ A-
مياه جارية وسط منازل. فيديو يتناقله مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي بمزاعم انه يظهر "نهر الخارد في اليمن يتدفّق مجدّدا"، وذلك "بعد انقطاعه لـ300 سة". غير أنّ هذا الادعاء غير صحيح. هذه المشاهد قديمة، بحيث تعود الى ايار 2020، وتظهر "سيولاً تجتاح وادي خب" في الجوف باليمن. FactCheck# 
 
"النّهار" دقّقت من أجلكم 
 
الوقائع: 16 ثانية فقط مدة الفيديو. المشاهد تظهر مياها تجري بين منازل. وقد تكثف التشارك فيها أخيرا، عبر صفحات في الفايسبوك (هنا، هنا، هنا...) بالمزاعم الآتية (من دون تدخل او تصحيح): "عودة نهر الخارد في اليمن ينبع من منطقه أرحب والجوف ومارب وبعض مناطق شبوه ويصب بوادي حضرموت والبحر العربي. اختفاء بسبب قلة الامطار وطمرته الرمال. الان يمشي من تحت الارض اختفى منذ ٣٠٠ عام". 
 
 
 
التدقيق: 
جاء انتشار هذه المشاهد عقب تقارير أخيرا في مواقع اخبارية، لا سيما يمنية، عن "توقعات بعودة نهر الخارد في اليمن"، بحيث "قال علماء وجيولوجيون ان هذا النهر سيعود قريبا لكثرة الامطار والسيول بعد انقطاع لـ300 سنة. وذكروا ان النهر يمتد من منطقة أرحب في صنعاء والجوف وشبوة الى حضرموت ويصب في بحر العرب" (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا...). 
 
- حقيقة الفيديو - 
لكن الفيديو المتناقل لا علاقه له بهذه التقارير او بهذه "التوقعات"، وفقا لما يتوصل اليه تقصي حقيقته. 
 
فالبحث عنه، بتجزئته الى مشاهد ثابتة (Invid)، يضعنا امام مواقع وحسابات اخبارية نشرته في (4- 5) ايار 2020 (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا...)، اي قبل أكثر من عامين، بكونه يظهر "سيولا جارفة تجتاح وادي خب" في الجوف باليمن.  
 
 
يومذاك، أعلن مدير مكتب الإعلام بمحافظة الجوف يحيى قمع "انهيار عشرات المنازل في مدينة الحزم من جراء السيول الجارفة التي تجتاحها". وقال إن سيولا جارفة اجتاحت مديرية الحزم ووادي خب الجارف في الجوفَ، وانهارت عشرات المنازل".
 
 يشار الى ان المناظر والمعالم في الفيديو الذي ندقّق فيه يمكن ايضا مشاهدتها في فيديو عن وادي خب في الجوف باليمن تنشره صفحات وحسابات يمنية (هنا، هنا، هنا).  
 
 
تقع محافظة الجوف شمال شرق العاصمة صنعاء، وتبعد عنها بحدود 143 كيلومتراً. وتعد الجوف موطن مملكة معين القديمة، ويشكل سكانها ما نسبته 2.3% من إجمالي سكان الجمهورية تقريباً، وعدد مديرياتها 12، ومدينة الحزم مركز المحافظة. 
 
في المقابل، يقع وادي الخارد غرب اراضي نهم، وهي مديرية من مديريات محافظة صنعاء. وتقع اراضيها شمال شرق صنعاء، يحدها من الشمال الجوف وبلاد سفيان، ومن الشرق الجوف، ومن الجنوب بنو حشيش وخولان العالية، ومن الغرب أرحب. 
 
ولم يمكن التأكد من صحة التقارير عن جفاف مزمن لنهر الخارد. 
 
النتيجة: اذاً، لا صحة للمزاعم ان الفيديو المتناقل يظهر "نهر الخارد في اليمن يتدفّق مجدّدا بعد انقطاعه". هذه المشاهد قديمة، بحيث تعود الى ايار 2020، وتظهر "سيولا تجتاح وادي خب" في الجوف باليمن.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم