الأربعاء - 29 أيار 2024

إعلان

جعجع عن إشكال الجميزة: لن نسمح لأحد بالتهجمّ علينا، ونتمنى على الأحزاب كافّة أن تحترم نفسها

المصدر: "النهار"
رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع.
رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع.
A+ A-
أكّد رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع في حديثه عن إشكال الجميزة و"التعرّض لشخص من أهالي ضحايا انفجار المرفأ" أنه "لن نسمح لأحد بالتهجمّ علينا، ونتمنى على الأحزاب كافّة أن تحترم نفسها".
 
وشرح جعجع في مؤتمر عقب انتهاء اجتماعه مع وفد تيار "المستقبل": "انتشرت صورة لشخص على أنه أحد أهالي شهداء المرفأ ضُرب بعد رفضه حمل علم (القوات)، وتبيّن لاحقاً أنه يُدعى منير رافع من (القوميين السوريين) في عاليه وليس من أهالي الشهداء". وأوضح أنّ "طالباً كان ينتظر على جانب الطريق وأتى رافع ليطلب منه وضع العلم جانباً قائلاً إنّ الأعلام الحزبية مرفوضة اليوم، وتهجّم عليه وضربه وحاول أخذ العلم منه وأتى رفاق الطالب لمساعدته ومنعه من ضرب الطالب وحصل ما حصل وانتشرت الصورة والتأويلات”.
 
ورأى جعجع أنّ الحملة "صُوّرت وكأنّ (ميليشيا القوات) تصدّت لأبرياء"، معتبراً أنّ هذا التأويل "بعيد عن الواقع".
 
وحول إشكال الجميزة، أكّد جعجع أنّ "الإعلام التابع لجهات معروفة قال إن (القوات) تعرّضت لأبرياء من (الحزب الشيوعي)"، متسائلاً: "إذا كان اعتصام هؤلاء سلمياً فكيف لشباب (القوات) أن علموا بانتمائهم ولما يحضّرون له؟".
 
وشرح جعجع: "مرّوا من شارع الجميزة عقب إجراءات قوى الأمن ولما رأوا مكتب (القوات) وبدأوا بالشتائم، فرّد شباب (القوات) عليهم غير أنّ (الشيوعيين) بدأوا برمي المولوتوف، لكنهم فوجئوا بأنّ أعداد شباب (القوات) تضاعفت فجأة".
 
وأشار جعجع إلى أنّ "عمل بعض وسائل الإعلام أسوأ من السلطة الغاشمة الحالية"، مؤكّداً أنه "يجب الحفاظ على حدّ أدنى من الموضوعية".
 
وأضاف: "لن نرضى ولن نسمح بأي تهجّم علينا، وكلّ ما نريد أن نحافظ على الحدّ الأدنى من الأخلاق وأتمنى للجرحى الشفاء".
 
في سياق منفصل، أكّد جعجع أنّ "النقاش مستمرّ بيننا وبين (المستقبل) وموقفنا ألّا حصانات على أحد في ما يتعلّق بالتحقيق في انفجار مرفأ بيروت وهدفنا الوصول إلى العدالة بأسرع وقت ممكن".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم