سنة على قرار منع البلاستيك في جبيل... التزام وخطوات جديدة

8 تموز 2019 | 17:25

سنة على قرار منع البلاستيك في جبيل.

بتاريخ 11 تمّوز 2018، أصدر رئيس بلديّة #جبيل، وسام زعرور بلاغاً موجّهاً إلى جميع المؤسسات والمحلات التجارية والغذائية طالباً "استبدال الأكياس البلاستيكية بأكياس صديقة للبيئة أكانت ورقية قابلة للتحلّل أم من النسيج المعاد تدويره، بما في ذلك الأكياس المجهزة لتوضيب الحاجيات وتغليف المأكولات، ضمن مهلة أقصاها 31/12/2018". وبعد مضي حوالي السنة على التعميم، كان لا بدّ لـ"النهار" من استطلاع المسألة على الأرض والاستماع إلى شهادات أصحاب المصالح، علماً أنّ جبيل هي المدينة الأولى في لبنان التي تطلق هذه الحملة تحت عنوان "شيل البلاستيك من راسك".يشرح زعرور لـ"النهار" أهميّة المبادرة، نظراً لتموضع المدينة على الشاطئ. فهي تتيح الحفاظ عليه وعلى البيئة وعلى صحّة المواطنين. و"بيبلوس" لها رمزيّتها الخاصّة وهي مدرجة على لائحة التراث العالمي. فهل التزم أصحاب المصالح بالقرار؟ وما الصعوبات التي واجهتهم في الأشهر السابقة؟ وهل من خطوات جديدة للبلديّة؟
جولتنا شملت متاجر متنوّعة والنتائج كانت لافتة ومتفاوتة. دخلنا سوبرماركات، باتيسري، مقاهي، مؤسّسات كبيرة وصغيرة. ولاحظنا أنّ معظم المحلّات الكبيرة تستخدم أكياساً...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard