ميغان ماركل ترفض تدخلات عائلتها: "أريد حماية طفلي"

3 تموز 2019 | 13:58

المصدر: "الدايلي ميل"

  • المصدر: "الدايلي ميل"

أرتشي.

صرّحت مصادر أن ميغان ماركل، دوقة ساسكس، ترفض السماح لعائلتها بالتدخل في حياتها بداعي حماية طفلها أرتشي وإحاطته بجوّ من الإيجابيّة. وفي المقابل، يُعتقد أنّها تتقرّب من والد زوجها، الأمير تشارلز، وأن علاقتها به قويّة.وقطعت ماركل علاقتها بوالدها، توماس ماركل (74 عاماً)، قبل زفافها، وتجاهلت كل محاولاته لتوطيد العلاقة بينهما. وتعتبر محاولاته هباء منثوراً لأنه كان قد "خانها" في السابق، لكنّها ستسمح لوالدتها داريا راغلند (62 عاماً) بالتدخل في تربية أرتشي، فهي تعتقد أنّه سيكون لوالدتها دور مهمّ في تربية الصغير، وفقاً لموقع "الدايلي ميل" البريطاني.

ويستعدّ دوق ودوقة ساسكس لتعميد طفلهما نهار السبت في كنيسة وندسور التي تزوجا وعٌمد فيها الأمير هاري. وأعلنا أن هذا الحفل سيكون "حدثاً خاصاً"، ما أدّى إلى إثارة غضب الشعب، خاصةً بعد التجديدات التي أجراها هاري وميغان في قصر "وندسور فروغمور" الذي انتقلا إليه والذي تمّت تغطية كلفتها، التي تصل إلى 2.3 مليوني جينه استرليني، من أموال دافعي الضرائب.


لارا اسكندر: لا أحبّذ المخاطرة في الموضة

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard