صباح الاثنين: الموازنة تقترب من الإقرار ورسائل لسيد المختارة... "أقبح الانهيارات"

20 أيار 2019 | 08:57

مانيلا (أ ف ب).

صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الاثنين 20 أيار 2019:

مانشيت "النهار" اليوم جاءت بعنوان: موازنة 2019 المتأخِّرة تقترب من الإقرار شكل رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر في عطلة نهاية الأسبوع، مادة دسمة لكل الذين تبارزوا وتسابقوا على اطلاق المواقف، وجمع موقفه اللاأخلاقي في حق البطريرك الراحل مار نصرالله بطرس صفير، الذين لم يجتمعوا على موقف أو مطلب حياتي، حتى نسي اللبنانيون كل المشاكل المالية والاقتصادية والمطلبية التي تحاصرهم في ظل مراوحة في مناقشة مشروع الموازنة، وصبوا غضبهم على الاسمر الذي لم يجد نصيراً له في الاتحاد العمالي العام أو غيره، ما سيؤدي حكماً اليوم الى استقالته أو اقالته، بعدما سدت كل الابواب في وجهه بغطاء واسع من بكركي، ورفع الغطاء من الجهات الأخرى، وتم توقيفه. وفيما حاول البعض أمس الترويج لكون الرئيس نبيه بري يوفر له دعماً سياسياً، نقل زوار بري عنه رفضه المطلق ما حصل، وتأكيده ضرورة تحييد الحركة النقابية والاتحاد عن الموقف المسيء بعيداً من رئاسة الاسمر التي سقطت بحكم الامر الواقع.

في افتتاحية النهار كتبت نايلة تويتي: أين الفاسدون؟ والمفسدون؟ لا للتحول الى نظام أمني بوليسي يزج الناس في السجون، لأن بعض التجارب اللبنانية السابقة دخلت في متاهات الحسابات الشخصية وأعمال الانتقام والعمل المشبوه لعدد من الاجهزة، ولم تبلغ النتيجة المرتجاة في تحقيق الاصلاح الاداري واجتثاث الفساد من الادارات العامة، لان الغطاء السياسي - المذهبي لم يرفع عن الفاسدين الذين ظلوا يحظون بحمايات تداخل فيها السياسي بالقضائي بالأمني، فخرج كل من تم توقيفه فترة من الزمن، وعاد الى موقعه أكثر فساداً من ذي قبل.

وكتب نبيل بو منصف: أقبح الانهيارات... يحدث! نادرا ما يحصل هذا في لبنان. "حدث" هامشي سطحي ينبري فجأة ليتقدم واجهة المشهد الصاخب بل الاشد صخبا من كل استحقاقات الداخل غداة جنازة استثنائية لأكثر البطاركة الموارنة استقطاباً للعواطف والمهابة فاذا باسم بشارة الأسمر يغدو الحدث الموصوف. اساء الينا كمواطنين هذا المسؤول النقابي الواقف عند مشارف اقالة عقابية كأنها تنفيذ لحكم جماعي قبل اي حكم قضائي او نقابي بعمق غير متوقع على سلم متدرج ومتعدد الاتجاهات. كانت صدمته الاولى في التعبير البذيء عن سقطته عبر تحقير البطريرك الايقوني مار نصرالله بطرس صفير جهارا نهارا كما ضبطته كاميرا أنهت حياته النقابية والعامة في اقل التوقعات.

كما كتب ابراهيم حيدر: باسيل يتحكم بالحكومة والموازنة... والحريري يتمسك بالتسوية و"سيدر"! يخرج مشروع الموازنة إلى العلن ليقول للبنانيين أن الإجراءات التي اتخذت هي لإنقاذ البلد. المصادفة أن كل بنودها تتضمن إجراءات تقشفية مؤلمة، وإلا كيف ستتمكن الحكومة من خفض العجز إلى 9 في المئة ما لم تقتطع من جيوب الموظفين ومن التقدمات التي تشكل العنصر الأول في الموازنة.

بينما كتبت روزانا بو منصف: "المتاريس السياسية" ما لها وما عليها استخدم رئيس الحكومة سعد الحريري قبل ايام خلال الافطار الرمضاني الذي اقامه في السرايا الحكومية عبارة "المتاريس السياسية" معتبرا انه حين "يتحول مجلس الوزراء متاريس سياسية تتعطل السلطة التنفيذية وتتوقف الدولة عن العمل".

وكتب احمد عياش: "قرنة شهوان" جديدة وعابرة العظة التي ألقاها البطريرك مار بشارة بطرس الراعي في وداع البطريرك صفير حفلت في مضمونها بقراءة مسيرة البطريرك الراحل. وفي هذا السياق إكتسبت الفقرة التي وردت في العظة حول "لقاء قرنة شهوان" دلالة إذا ما جرى حصرها بالزمن الذي مرّ، أو إذا ما جرى إسقاطها على الحاضر. ومن المفيد إيراد ما جاء في عظة البطريرك الراعي حول الموضوع: "... شاء بطريركنا الراحل لقاء قرنة شهوان إطاراً جامعاً للقوى المسيحية المؤمنة بسيادة الوطن، وصدى لصوته في المحيط السياسي. بهذا الهدف كان على تنسيق دائم مع القديس البابا يوحنا بولس الثاني الذي تبنّى قضية لبنان بنداءاته ورسائله وديبلوماسية الكرسي الرسولي...".

وكتبت سلوى بعلبكي: "زلّة لسان" الأسمر تفتح أبواب الاتحاد أمام رئيس جديد اجتماع لهيئة المكتب اليوم: استقالة طوعية أو إقالة فيما تنتظر الطبقة العمالية قياديا يحمل صفات رجل دولة يستلّ سيف الكلمة الحرة الراقية والعلمية لمواجهة ما يتم تحضيره في الموازنة من بنود تمس الطبقة الفقيرة وصغار الموظفين والمتقاعدين، سقطت كالصاعقة "زلة لسان" رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر في حق البطريرك الراحل مار نصرالله بطرس صفير من على منبر الاتحاد، ليضع الاتحاد في مهب التجاذبات والمزايدات السياسية بغية إحكام القبضة عليه.

وكتبت سابين عوييس: مَن يُعدّ الموازنة ومَن يخشى تحمل القرارات "الجريئة"؟ من نتائج مداولات الجلسات الحكومية الماراتونية الخمس عشرة لمناقشة مشروع قانون الموازنة العامة المرفوع من وزير المال علي حسن خليل الى مجلس الوزراء، سؤال بديهي برسم المشاركين في تلك المداولات، عمن يدعي أبوّة مشروع تعرض لضغط شعبوي، بحيث بدأ في مكان وانتهى في مكان آخر.

وكتب سركيس نعوم: تطبيق "رؤية 2030" ينقل السعودية إلى موقع جديد بدأ اللقاء مع الديبلوماسي الأميركي السابق الذي تعاطى مع الوضع اللبناني مباشرة في أدق مراحله وأخطرها، واستمر متابعاً له من منابر أخرى بكلام عام عن لبنان ورئيس حكومته سعد الحريري ووزير خارجيته جبران باسيل و"حزب الله"، ثم انتقل الى السعودية وولي عهدها الامير محمد بن سلمان، فقال: "أنه يمكن أن" يزمط" من قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي. وهو يقوم بعمل جيّد. في "رؤية 2030" التي وضعها وأعلنها والتزم تطبيقها تغيير اجتماعي حقيقي لكنها بعيدة جداً من أي تغيير سياسي.

وكتب وجدي العريضي: إفطار السفارة السورية لقيادات درزية ... رسائل لسيد المختارة استحوذ الإفطار الذي أقامته السفارة السورية في لبنان على شرف شيخ العقل المعيّن من دارة خلدة ناصر الدين الغريب وسائر القيادات الدرزية المحسوبة على النظام السوري ، على اهتمام لافت من المعنيين نظراً الى توقيت هذا الإفطار ومضمونه، إذ لأول مرّة يتمّ جمع هذا الحشد السياسي الموالي لدمشق وطهران من قبل السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي. واللافت أنّ من بين المشاركين ممّن سبق وأعلن اعتزاله السياسة بعد الانتخابات النيابية الأخيرة، مثل النائب السابق فيصل الداود وبحضور شقيقه طارق حيث يقال إنّه من سيتابع مسيرة العائلة السياسية في وادي التيم، ممّا يترك تساؤلات حول "إفطار السفارة" والأهداف الكامنة خلفه.

كما كتبت فاطمة عبدالله: شاشة - ورد الخال: "وحشة" وتستحقّ قد يجوز أي شيء عن "أسود"، إلا التشكيك في أداء ورد الخال. لا نستحسن ألفاظاً من نوع "الوحش" و"الوحشة"، بعدما استُهلِكت وبيعت بالرخص. إلا أنّ الخال في دور مارغو "وحشة" لإمساك الشخصية من الألف إلى الياء. تمثّل بما تعنيه الكلمة من عمق. التسرّع ليس في مصلحة أحد، ولا سيّما الناقد. لكنّ الخال على خطى واثقة نحو النهايات الرمضانية السعيدة.


جبنة البارميزان النباتية والتوفو.... سلطة السيزر بمكونات جديدة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard