معرض "الحياة" لفادي العويّد: الحروف العربيّة تُراقص الألوان... وبعض رسائل

2 نوار 2019 | 15:03

المصدر: "النهار"

من معرض "الحياة" لفادي العويّد.

هيا بنا نقوم برحلة مُشوّقة تغوي النظر في رواق الخط العربي. "نتسكّع في شوارع" الحروف العربيّة الشاهقة بجمالها. نزور حقولها المُتغضّنة، بأشجارها وورودها وأغصانها الظليلة. نُتابع رقصتها مع الألوان. نُحاول أن نكتشف المَشاهد والرسائل المُتربّصة خلف انسيابها الهادئ على الكانفا. نُجدّف في بحارها. نمشي بخطى صغيرة كي لا تفوتنا لحظة من أحاديثها. لن "تفتر همّتنا" ولن يتشتّت ذهنا ما دامت الحُروف العربيّة هي الحدث.أنه معرض "الحياة" للفنان السوري فادي العويّد، المُستمر في "تيراس بيروت" حتى 30 حزيران. يمزج هذا الخطاط الحائز على جائزة البردة للخط العربي بالأسلوب التشكيلي في العام 2018، الحروف بالألوان. الحرف، كما يتعامل معه الفنان الشاب، قد يكون تُحفة فنيّة بمفرده. وفي الوقت عينه، يُمكن أن يكون المُغني المُرافق للأشكال والألوان. يدعمها ويُكمّلها.حروف العويّد تتمايل وتشتبك، لكنها بكل تأكيد لا تتعثّر. يروق للعويّد أن يمزج الأحرف العربيّة بالفنّ. وأن "يدعمها" بالرسائل حول الحياة. إنها رحلة تاريخيّة يقوم بها الزائر من خلال تفكيكه الرموز المُبطّنة التي تحتوي على رسائل مُستترة. يستوحي الخطاط من الشمس،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 69% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard