أحمد عبد الله: أتبرأ ممّا يُسمّى "سينما مستقلّة" (فيديو)

15 نيسان 2019 | 15:07

المصدر: "النهار"

أحمد عبد الله في بيروت.

ليلة في قلب القاهرة، مدينة نابضة بالحياة يملأها الصخب والضجيح ويزنرها العنف، نعيشها رفقة ثلاث شخصيات لا يجمعها سوى القليل، ومع ذلك تضطر إلى مشاركة لحظة معينة. هكذا يُمكن اختزال أحداث "ليل / خارجي"، خامس أفلام المخرج المصري أحمد عبد الله السيد، الذي حطّ أخيراً في "أيام بيروت السينمائية"، بعد عرضه في مهرجاني تورونتو والقاهرة، من بين تظاهرات سينمائية أخرى جال بينها، في أواخر العامالماضي. هذه المرة، يكثّف صاحب "هليوبوليس" الحكاية، زمنياً ومضموناً، ليخرج بخطاب مثير عن الحياة في هذه المدينة العظيمة، بشخوصها والمواقف العبثية والهزلية والمحزنة التي يتعرضون لها، وذلك في احدى لياليها العشوائية الحالكة. صُوِّر الفيلم بإمكانات ضئيلة وبأسلوب مرتجل، الأمر الذي جعله يكتسب روحية معينة، جعلته يتموضع في منتصف الطريق بين السينما التي ذاع صيت المخرج من خلالها، وسينما هي أقرب إلى الجماهيرية، تتوجه إلى مشاهد يتلقف بسهولة الرموز الثقافية. وجد عبد الله التوازن الصحّ الذي أتاح له الارتقاء بسينماه إلى مكان أعلى شأناً، وهذا على الرغم من الهنات الموجودة في الفيلم تقنياً.
من خلال ثلاث شخصيات "مضغوطة" (كريم قاسم...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 86% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard