بالصور: أسماء بارزة تودّع الـNBA... واستقالة ماجيك جونسون

10 نيسان 2019 | 12:01

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

وايد (أ ب).

شهد دوري #كرة_السلة الأميركي للمحترفين وداع أسماء بارزة، مع خوض كل من دواين وايد (ميامي هيت) والألماني ديرك نوفيتسكي (دالاس مافريكس) المباراة الأخيرة أمام جمهورهما، بينما استقال إيرفين "ماجيك" جونسون من لوس أنجلس ليكرز.

وعلى صعيد مباريات اليوم ما قبل الأخير للموسم المنتظم، قبل انطلاق الأدوار النهائية "بلاي أوف" في عطلة نهاية الأسبوع، أثار ستيفن كوري قلق مشجعي بطل الموسمين الماضيين غولدن ستايت واريورز بتعرضه لإصابة في الكاحل في الفوز على المضيف نيو أورليانز بيليكانز.

وقاد نوفيتسكي فريقه إلى الفوز على ضيفه فينيكس صنز 120-109، بينما ساهم وايد في فوز فريقه على ضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 122 - 99، قبل أن يودع كل منهما مشجعيه في الظهور الأخير على أرضه.

وبعد 21 موسما في الدوري، أكد العملاق الألماني نوفيتسكي نهاية مسيرته مع الفريق الذي لم يعرف سواه منذ بدء تجربته الأميركية عام 1998.

وقال اللاعب (40 عاما)، متوجها الى مشجي فريقه في قاعة "أميركان إيرلاينز سنتر": "كما كنتم تتوقعون، هذه ستكون مباراتي الأخيرة على ملعبنا. لقد رافقتكم في رحلة هائلة مع الكثير من الصعود والهبوط، لكنكم وقفتم الى جانبي دائما وقدمتم الدعم لي، وأنا أقدر ذلك".

ويعد نوفيتسكي أنجح لاعب أوروبي في تاريخ الـ "أن بي آي"، ويحتل المركز السادس على لائحة أكثر اللاعبين تسجيلا في الدوري مع أكثر من 31 ألف نقطة، آخرها 30 نقطة في مباراة الثلثاء.

وبحسب احصاءات الموقع الالكتروني لرابطة الدوري، بلغ المعدل الوسطي لنوفيتسكي 20,7 نقطة في المباراة، و7,5 متابعات.

وعلى رغم أن الأبرز كان وداع نوفيتسكي، لكن اللقاء شهد تحقيق إنجاز تاريخي من نوع آخر في الدوري الأميركي، اذ أصبح لاعب فينيكس جمال كراوفورد (39 عاما) أكبر لاعب يسجل 50 نقطة على الأقل في مباراة.

وأنهى كراوفورد، الذي يتوقع أن يكون أيضا في موسمه الأخير، المباراة مع 51 نقطة مع خمس متابعات وخمس تمريرات حاسمة، محطما الرقم القياسي للأسطورة مايكل جوردان (50 نقطة في عمر 38 عاما و315 يوما في 29 كانون الأول 2001).

وعلى ملعب "أميركان إيرلاينز أرينا" في ميامي، كان لوايد (37 عاما) وداع مؤثر أيضاً من قبل مشجعي فريقه الفائز، على رغم أنه خسر في الأمتار الأخيرة سباق ضمان مركز له في "بلاي أوف" الموسم الحالي.

وأمضى وايد الجزء الأكبر من مسيرته مع هيت بدءاً من عام 2003، وأمضى موسماً مع كل من شيكاغو بولز (2016) وكليفلاند كافالييرز (2017)، قبل العودة الى الجذور في 2018. ولعل الفترة الأبرز بالنسبة لوايد وميامي كانت الزمالة مع "الملك" ليبرون جيمس بين العامين 2010 و2014، والتي أثمرت لقبين متتاليين في الدوري (2012 و2013).

وقال وايد بعد المباراة التي سجل خلالها 30 نقطة: "أحبكم جميعاً".

وأضاف: "أشكركم على الرقص معي هذا العام. أشكركم على صبركم هذا العام. أشكركم على كل هذا الحب".

وبحسب احصاءات الموقع الالكتروني للرابطة، بلغ المعدل الوسطي لوايد 22 نقطة و7,7 متابعات و5,4 تمريرات حاسمة في المباراة.

وفشل ميامي في بلوغ "بلاي أوف" هذا الموسم، اذ يحتل المركز العاشر في المنطقة الشرقية برصيد 39 فوزاً و42 خسارة، بينما انحصرت المنافسة على الثامن الأخير المؤهل للبلاي أوف بين تشارلوت هورنتس (39 فوزا و42 خسارة) وديترويت بيستونز (40 و41).

وحسمت 7 مقاعد للمنطقة الشرقية في "البلاي أوف" هي للمتصدر ميلووكي باكس، وتورونتو رابتورز الثاني، وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز، وبوسطن سيلتيكس، وإنديانا بايسرز، وبروكلين نتس، وأورلاندو ماجيك. وينتظر المركز الثامن مباريات اليوم الأخير من الدوري مساء الأربعاء بتوقيت الولايات المتحدة، والتي يلتقي خلالها تشارلوت هورنتس مع أورلاندو ماجيك، وديترويت بيستونز مع نيويورك نيكس.

وفي خطوة مفاجئة تأتي بعد فشل الفريق في بلوغ البلاي أوف على رغم التعاقد هذا الموسم مع ليبرون جيمس أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، أعلن ماجيك جونسون استقالته من منصب رئيس فريق كرة السلة، الذي يتولاه منذ العام 2017.

وقال جونسون، الذي يحظى بمكانة تاريخية في سجلات النادي، في مؤتمر صحافي: "اليوم أنا أتنحى عن منصب الرئيس" في الفريق المتوج 16 مرة بلقب الدوري، بفارق لقب واحد عن حامل الرقم القياسي بوسطن سيلتيكس.

وأشار "ماجيك"، الذي يعود اليه الفضل الكبير في استقطاب جيمس، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، من كليفلاند كافالييرز، دون تحقيق النتيجة المرجوة في إعادة الفريق الى مكانته التاريخية، الى أنه سيبتعد لتجنب تدهور علاقته مع مالكة النادي جيني باس، معتبرا أنها بمثابة "أخت" له.

وأوضح: "تربطنا علاقة مميزة. منحتني السلطة الكاملة للقيام بما أريد القيام به، لكن أعتقد أننا نريد الحفاظ على علاقتنا"، مضيفاً: "كنت أستمتع أكثر على الجهة الأخرى (أرض الملعب) من الجهة حيث أنا".

وبعدما كانت التقارير ترجح قيام جونسون بإقالة مدرب الفريق لوك والتون بعد المباراة الأخيرة في الموسم، ألمح الرئيس المغادر الى أن المدرب قد يبقى، مؤكدا أنه تعب "من الطعن في الظهر"، من دون تقديم تفاصيل إضافية.

وفي بيان مقتضب، وجه ليكرز التحية الى اللاعب الذي أمضى كل مسيرته مع الفريق بين العامين 1979 و1991، وتوج بلقب الدوري خمس مرات. وتوقف جونسون بعد إعلانه إصابته بالإيدز. عاد الى صفوفه لأشهر في 1996، بعدما تولى أيضا لفترة وجيزة تدريب الفريق.

وعلى صعيد المنطقة الغربية التي حسمت مراكزها الثمانية في وقت سابق، كان الأبرز الثلثاء فوز صاحب المركز الثاني بطل الدوري في الموسمين الماضيين غولدن ستايت على مضيفه نيو أورليانز بيليكانز 112-103، في مباراة شهدت خروج ستيفن كوري مصابا.

وخرج أفضل لاعب في الدوري مرتين، من المباراة بعدما خاض أقل من عشر دقائق فيها سجل خلالها خمس نقاط. وأعاد مشهد إبعاده الى خارج الملعب الى أذهان مشجعي غولدن ستايت، الذكريات السيئة للإصابات التي أبعدته مرارا عن الملاعب، خصوصاً على مستوى الكاحل.

وسعى مدربه ستيف كير الى الطمأنة بشأن لاعبه، مؤكداً أن "كل شيء على ما يرام. لدى تعرض لالتواء طفيف في الكاحل ولا نريد المخاطرة".

وفي أبرز المباريات، تفوق أوكلاهوما سيتي ثاندر على ضيفه هيوستن روكتس بنتيجة 112-111 وذلك بفضل محاولة قاتلة من لاعبه بول جورج قبل 1,8 ثانية فقط من صافرة النهاية، بينما سجل دونافان ميتشل 46 نقطة ليقود فريقه يوتاه جاز إلى الفوز على دنفر ناغتس 118-108.

فادي الخطيب يصرخ في ساحات الثورة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard