غرامات ضخمة وعقوبات جنائية: إليكم قوانين بريطانيا الجديدة على المحتوى الضّار

9 نيسان 2019 | 15:15

المصدر: بيزنيس إنسايدر

  • المصدر: بيزنيس إنسايدر

مؤسس موقع فايسبوك مارك زوكربيرغ ( رويترز)

كشفت حكومة المملكة المتحدة عن ورقة سياسة جديدة تحدد كيف تخطط لاتخاذ موقف صارم بشأن "المحتوى الضّار" على الإنترنت.

وتوضح هذه الورقة العقوبات الصارمة التي تعتزم فرضها على شركات التكنولوجيا مثل #أبل و #فايسبوك و #غوغل، في حالة فشلها في الامتثال لإطارها التنظيمي الجديد.

وبحسب ما نقله موقع "بيزنيس إنسايدر" فهذا ما ستتضمّنه ورقة العقوبات:

- غرامات تبلغ مليارات الدولارات: ستتمتع هيئة تنظيم التكنولوجيا الجديدة في المملكة المتحدة ببعض الصلاحيات القياسية، بما في ذلك تقديم الإشعارات للشركات التي تنتهك الإرشادات المتعلقة بالمحتوى الضّار، وتطالبها بتسليم المعلومات الداخلية حول كيفية تعاملها مع أي انتهاك.

- إزالة المحتوى الضّار الذي يشمل "الإرهاب وخطاب الكراهية والإيذاء الذاتي وإساءة معاملة الأطفال" من مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل ونتائج البحث وغيرها.

- إنشاء هيئة تنظيمية مستقلة قوية تقوم بمراقبة شركات التكنولوجيا في حال حدوث انتهاكات.

- من بين الصلاحيات التي يتمّ أخذها في الاعتبار الضغط على الشركات التي تدير متاجر التطبيقات وبالتحديد آبل وغوغل لحذف التطبيقات التي تعرض محتوى ضارًا أو إلغاء أهليتها بطريقة أو بأخرى.

- وفي الحالة القصوى، يمكن للمنظم أن يجعل نظرياً من الصعب على مستخدمي هواتف آيفون وأندرويد العثور على تطبيق يوتيوب وتنزيله إذا تبين أنه ينتهك القواعد الجديدة المتعلقة بالمحتوى الضار.

- وبالمثل، قد تُمنح الجهة التنظيمية سلطة لإجبار غوغل على حذف أو حجب مواقع معينة من نتائج البحث الخاصة بها، وفايسبوك لمنع الأشخاص من وضع المواقع المخالفة في منشوراتهم.

- أطلقت الحكومة مشاورة مدتها ثلاثة أشهر حول مقترحاتها، والتي يمكن أن يكون للصناعة والأطراف المعنية الأخرى رأي فيها.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard