بالأرقام... ارتفاع إيرادات الموسيقى خصوصاً من خدمات البث التدفقي

2 نيسان 2019 | 19:33

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لايدي غاغا في حفل توزيع جوائز غرامي الـ61 (تعبيرية- أ ف ب).

سجلت مبيعات الموسيقى ارتفاعاً بنسبة 9,7 في المئة في العالم سنة 2018، في رابع سنة نمو على التوالي بدفع خصوصا من خدمات البث التدفقي رغم الفروق الكبيرة بين المناطق، على ما أظهرت أرقام للأخصائيين في القطاع اليوم. 

وقالت مديرة الاتحاد الدولي لصناعة الصوتيات فرانسيس مور خلال تقديم التقرير السنوي للمنظمة في لندن "نذكر جميعا كيف كان الوضع قبل بضع سنوات (...) لم يكن لدينا سوى نتائج سيئة لنعلنها". وأضافت "مع سنة نمو رابعة، أظن أنه من الممكن أن نكون أكثر تفاؤلا".

وفي المحصلة، بلغت مبيعات الموسيقى في العام المنصرم 19,1 مليار دولار. هذا الرقم يخفي ديناميتين معاكستين. فقد شهدت سوق خدمات البث التدفقي (اشتراكات وإعلانات) نموا كبيرا بلغ 34 في المئة لتصل إيراداته إلى 8,9 مليارات دولار، ما عوّض بدرجة كبيرة عن التراجع في عمليات التحميل المدفوعة (- 21,2 في المئة) وخصوصا في مبيعات الموسيقى على الوسائط غير الافتراضية ( - 10,1 في المئة).

هذه التغيرات تثبت المنحى التغييري الذي يشهده قطاع الموسيقى إذ إن المبيعات عبر الوسائط غير الافتراضية لم تعد تمثل سوى ربع إجمالي المداخيل، أي ما يقرب من نصف الإيرادات المتأتية من خدمات البث التدفقي (47 في المئة). بعدها تأتي مداخيل العروض والحفلات (14 في المئة) وعمليات التحميل (12 في المئة).

وتسجل فروق كبيرة بين البلدان والمناطق، ففي أميركا الشمالية حيث وتيرة الانتقال إلى الوسائط الرقمية سريعة جدا، ارتفعت المبيعات بنسبة 14 في المئة في 2018 في مقابل 0,1 في المئة فقط في أوروبا. وتبقى السوق الأكثر دينامية هي الأميركية اللاتينية مع نمو بنسبة 16,8 في المئة.

مصارف الأعمال في لبنان... مرحلة تحوّل في الأسواق المالية تستدعي الحذر

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard