القمة العربية في تونس... الجولان على الطاولة وحضور قطري سعودي بعد انقطاع

31 آذار 2019 | 13:10

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

القمة العربية في تونس (أ ف ب).

من المتوقع أن يتّحد الزعماء العرب المنقسمون منذ فترة طويلة بشأن قضايا إقليمية على رفض القرار الأميركي بالاعتراف بضم إسرائيل للأراضي العربية التي استولت عليها 1967 في قمة تنعقد بـ #تونس اليوم.

وتأتي القمة بينما تشهد الجزائر والسودان اضطرابات سياسية وتواجه دول عربية ضغوطا دولية جراء الحرب في اليمن وانقسامات أثارها نفوذ إيران في منطقة الشرق الأوسط وخلافا مريرا بين دول الخليج العربية.

لكن المنطقة تواجه تحدياً جديداً بعد أن وقع الرئيس الأميركي دونالد #ترامب إعلاناً الأسبوع الماضي يعترف بسيادة إسرائيل على هضبة #الجولان بعد أقل من أربعة أشهر على اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، فيما ويريد الفلسطينيون القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المستقبلية.

وقال مسؤولون عرب أنّ تحول الموقف الأميركي من الجولان والمطالب الفلسطينية بتأسيس دولة مستقلة في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة ستهيمن على القمة.

وستكون القمة التي ستنعقد في تونس أول مرة يلتقي فيها زعيما السعودية وقطر في الاجتماع ذاته منذ مقاطعة سياسية واقتصادية للدوحة قادتها الرياض في 2017. وتتهم السعودية وحلفاؤها قطر بدعم الإرهاب والتقارب مع إيران وهو ما تنفيه الدوحة.

وليس من المتوقع أن يحضر رئيسا السودان عمر البشير والجزائر عبد العزيز #بوتفليقة القمة وسط احتجاجات مناهضة لحكومتيهما في البلدين.

كما تم تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية منذ 2011 بسبب حملتها ضد المحتجين في بداية الحرب الأهلية. وقالت الجامعة العربية أنّ الدول الأعضاء لم تتوصل إلى إجماع بعد بشأن عودة سوريا لمقعدها.

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard