مصر: افراج مشروط عن النّاشط السياسي البارز علاء عبد الفتاح

29 آذار 2019 | 15:20

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

عبد الفتاح لدى مثوله امام المحكمة في 23 ايار 2015 (أ ف ب).

أفرجت #السلطات_المصرية فجر اليوم عن الناشط السياسي #علاء_عبد_الفتاح، أحد الوجوه البارزة لثورة 2011 التي أسقطت حسني مبارك، وذلك بعد أكثر من 5 سنوات خلف قضبان السجن، لمشاركته في تظاهرة غير مشروعة.

وأعلنت شقيقته منى سيف على "تويتر" أن "علاء خرج" بعدما تنقل على مدي يومين بين أقسام عدة للشرطة، تطبيقا للاجراءات المعمول بها.

ونشرت شقيقته الصغرى سناء سيف فيديو قصير يظهر فيه علاء، وهو يداعب كلبه.

وسيبقى عبد الفتاح تحت المراقبة لمدة خمس سنوات، وفقا لحكم صادر عام 2017، ما يعني أن يبيت يوميا في قسم الشرطة طوال هذه السنوات، وفقا لمصدر أمني.

وعبد الفتاح (37 عاما) ناشط يساري كان معارضا لمبارك منذ سنوات شبابه، ثم معارضا للرئيس الاسلامي محمد مرسي (الذي تولى السلطة لمدة عام، قبل أن يطيحه الجيش في تموز 2013)، وللرئيس عبد الفتاح السيسي.

في نهاية 2013، دين بالمشاركة في تظاهرة عير مشروعة نظمت احتجاجا على محاكمات عسكرية عدة لمدنيين، بعد تولي السيسي الذي كان قائدا للجيش آنذاك، مقاليد الأمور في البلاد.

وأصدر محكمة أول درجة ضد عبد الفتاح حكما بالسجن 15 عاما. لكن محكمة الاستئناف خففت العقوبة الى 5 سنوات. وأيدت محكمة النقض هذا الحكم، ليصبح نهائيا في تشرين الثاني 2017.

وتدين منظمات حقوقية دولية بانتظام قمع نظام السيسي للاسلاميين الذي امتد ليشمل كل أطياف المعارضة.

وتنفى السلطات هذه الاتهامات، وتؤكد ضرورة الحفاظ على استقرار البلاد.

"سيكومو" مارد الكرتون

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard