حرب كلامية ثقيلة بين هشام حداد ومريم البسّام... وكارلا حداد: "يقبرني ربّك"

27 آذار 2019 | 09:39

المصدر: "تويتر"

  • المصدر: "تويتر"

مريم البسام وهشام حداد.

في الوقت الذي كان فيه جمهور "السوشيل ميديا" يتفاعل بعد انسحاب سلام الزعتري من حلقة برنامج "منّا وجر" على "أم تي في" بعد مشادّة كلامية بينه وبين الفنان علي الديك، كان مقدّم البرامج هشام حداد ومديرة الأخبار في "الجديد" مريم البسّام يخوضان حرباً كلامية من نوع آخر بعد تغريدة لحداد تحدّث فيها بنبرة حادّة عن المخرج نضال بكاسيني من دون أن يسمّيه لدحض ادّعاءات الأخير بأنّ فكرة برنامج كارلا حداد "ست وستات" الذي يعرض على "أل بي سي آي" مسروقة منه، واصفاً إياه بـ"الفاشل".

حداد ردّ في رسالة مطوّلة على بكاسيني على كل ما جاء على لسان الأخير في ما يتعلق ببرنامجه الذي يحمل اسم "ست الستات" بعدما عرض حلقة تجريبية لصالح قناة "الجديد" في حسابه عبر "إنستغرام" من تقديم الاعلامية رابعة الزيّات.

ولكن اللافت أنّه بدل أن تشتعل حرب كلامية بين حداد وبكاسيني، اشتعلت الجبهة بين حداد ومريم البسام بعدما ردّت عليه قائلة: "شو الخميس تلة ال تلات تمانات؟ منصة؟ قناص بجبهة حرب؟ الخميس برنامج ناجح جداً ما يتحول لمنصات كرمال حضرتك صرت منتج برنامج آخر، بدك تربح ما تستقوي ع غيرك وتهدد بصواريخ هوائية، قد ما كنت ناجح قد ما منحترمك أكتر إذا اعترفت بحقوق الغير. انو شو بتهددنا صرت بالخميس؟ هلا بالخميس". ليرد حداد بدوره: "مين قرّب صوبك؟ أنا الخميس بعطي موعد للناس اللي بضحّكن... دفاعي قلتو بأول جزء من التغريدة، وعفكرة انا مش منتج ولا برنامج... بموضوع الاستقواء، فأنا حر شو بقول ببرنامجي متل ما انت حرة بمقدماتك وخليك برا الموضوع لانو كل بلاغتك ما بتشيلك من جورة الوحل اللي منوقع فيا كلنا".

هذه الحرب التويترية بين حداد والبسام استمرّت حتى بعد منتصف الليل انتهت بتغريدة أخيرة من البسام إلى حداد: "انو كل ما شخصية نجحت وصارت فذة بدا تستقوي عالبشرية ليه خيي؟ افش ادارة تقلك خلصنا بقى؟ ناجح عظمتك وغاية في الهضامة والاول ع دفعتك، نهار الخميس وبكل يوم بتقرروا بتكون الاول وع راسنا ورح نضحك ونتسلى، بس هيدا الشي ما بيخليك رامبو. اتتسلاش فينا ولا على حقوق الناس"، ليختم حداد بدوره تغريدته: "عمين استقويت، صرلنا اسبوع ساكتين وانتو نازلين شير لإعلان تضليلي مركب... فكرتونا لقمة سائغة وصار بدكن تطلعوا تاكلولنا راسنا... هلق بالتغريدة في حقايق تجاهلتيا وركزتي عالنهاية... عظيم المعادلة واضحة، بتطلعو بالعالي منرد بنفس المستوى مين ما كنتو تكونوا".

نهاية هذه المشادّة خرقتها في الختام تغريدة لكارلا حداد، شكرت فيها حداد على دعمها وقالت: "يقبرني ربّك".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard