محترَف لتهذيب الصوت مع المغنية العالميّة لوتشيانا دينتينو

17 آذار 2019 | 16:54

مُغامرة نغميّة لا تُقاوم

وكأننا نقف أمام نافذة مفتوحة على مصراعيها، و"مشهد رايح، مشهد جايي"، ومُغامرة نغميّة لا تُقاوم تُبعد عنّا طيف الأيام الكئيبة والأخرى التي تشي بالإنقطاع والعزلة. باب عملاق منحوت بالأنغام ومُسيّج بالتوابل النغميّة المُعطّرة. ندخله وقد ارتدينا إفتراضيّاً قبعة عريضة الحواف توحي الأناقة والمخمليّة التي تفرضها علينا الأوبرا بلا مجهود. وهذا الانضباط "الشهيّ" الذي يعد بالتألّق والتفوّق. وهذه الطبقات الصوتيّة المُتفاوتة والمُظلّلة بالتأوّهات. والنافذة الافتراضيّة مفتوحة على مصراعيها، وضحكة مكتومة مُبهجة تأتي من بعيد، "هيك حلوة ومُنعشة".

الـ"ميزو – سوبرانو" العالميّة لوتشيانا دينتينو تُحاول استخراج النواحي المُستترة في أصوات اللبنانيين الـ6 الذين شاركوا في محترف قدّمته على مدى 3 أيام، ضمن فعاليّات مهرجان البستان، بهدف تهذيب الصوت و"تشذيبه". هذه الرائعة التي تفوّقت لأعوام طويلة في الأدوار الرئيسيّة في عالم الأوبرا، قرّرت الاعتزال في العام 2017 بهدف تكريس وقتها لتعليم الأجيال الصاعدة فنّ الأوبرا وفنّ تدريب الصوت، تحديداً في:

L’academie dela scale de milan، حيث لا تتعب من التكرار بأن المُثابرة والجديّة من التفاصيل المحوريّة للسيطرة الكاملة على الصوت.

المحترف الذي أقيم في فندق البستان كان مُمتعاً ومشوّقاً، وكنا شهود عيان على كرم هذه السيّدة في تقديم النصائح والمعلومات للمحترفين الـ6 الذين يُريدون التوغّل بعمق في الصوت وحناياه. وصحيح أنها قدمت المحترف باللغة الإيطاليّة بيد أن رسالتها كانت واضحة، وشدّدت على التعمّق في "النوتات" وحفظها كلياً، بحيث تُصبح الإنطلاقة منها نحو الإبداع الشخصي أكثر سهولة. فإذا كانت الجذور قويّة، يُصبح التفنّن في الصوت مسألة بديهيّة.

وكان واضحاً أنها تتمتّع بروح مرحة وقدرة على استحضار الضحكات العفويّة من المشاركين والحضور. كما تُشدّد على خلق المشاهد الافتراضيّة لتتماشى مع المقاطع المدروسة، وليشعر المغني أنه يرسم نغمياً القصص والنوادر. وفي نهاية المحترف أقيمت خلال عطلة الأسبوع حفلة حميميّة في الفندق، حيث أدّى "التلامذة" بعض مقاطع من مختلف المقطوعات الموسيقيّة الكلاسيكيّة.

 في نهاية الحفل سلّمتهم لوتشيانا دينتينو الشغوفة شهادات من الأكاديميّة.

 Hanadi.dairi@annahar.com.lb

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard