"الضيق المالي" في "حزب الله "يبرز مجدداً... نصرالله: ترامب "يجوعنا"

27 شباط 2019 | 13:25

المصدر: "النهار"

أ ف ب.

للمرة الثانية خلال أقل من أربعة أشهر، يطلّ الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله على جمهوره وقاعدته من باب "الحصار المالي والاقتصادي" الذي يعيش الحزب تحت وطأته وهواجسه منذ فترة، والذي تجلى في الآونة الأخيرة، وفق معلومات متوافرة، في مظاهر ووقائع شتى أبرزها:
- خفض بعض الرواتب والمخصصات لمتفرغين في الحزب أو متعاقدين معه (هناك أشكال عدة للتعاقد).
- إلغاء مهمات ووظائف وخدمات اعتاد الحزب القيام بها منذ زمن، وقد اتسعت دائرتها في الأعوام الأخيرة.
- إلغاء نظام العمل بالساعات الإضافية والدوامات الإضافية في بعض مؤسسات ووحدات الحزب.
واللافت أن السيد نصرالله أعطى في إطلالته الداخلية تلك، والتي اختير لها ذكرى ذات رمزية مهمة، وهي ذكرى ولادة السيدة الزهراء بنت النبي محمد، واقتصرت، وأيضاً في دلالة رمزية، على الهيئات النسائية في الحزب، أعطى للحديث عن أبعاد: "الضيق والحصار المالي والاقتصادي" الذي يمر به كل الحزب ومؤسساته، صفة "معركة الإفقار والتجويع المالي بهدف الضغط على بيئة المقاومة وبنيتها، تمهيداً لإضعافها ثم السيطرة عليها".
وبعد إعطائه هذا العنوان للمعركة الممتدة والمتسعة، يدعو السيد...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard