الولايات المتحدة ترسل موفدا خاصا الى جنوب السودان

21 كانون الأول 2013 | 07:54

اعلن وزير الخارجية الاميركي جون كيري توجه الموفد الاميركي الخاص الى جنوب السودان للتشجيع على الحوار بين الفصائل المتخاصمة التي تتقاتل في هذا البلد.
وقال كيري وهو يعلن امس قراره ارسال موفده الخاص الى السودان وجنوب السودان السفير دونالد بوث: "حان الوقت كي يسيطر قادة جنوب السودان على الفصائل المسلحة التي تخضع لهم وان يكفوا فورا عن الهجمات على المدنيين وان يضعوا حدا لموجة العنف بين المجموعات الاتنية والسياسية المختلفة".
واوضح ان هذا القرار اتخذ بعد خصوصا اتصال هاتفي الخميس مع رئيس جنوب السودان سيلفا كير.
ومن ناحيتها، حذرت مستشارة الامن القومي سوزن رايس جنوب السودان من ان الولايات المتحدة مستعدة لانهاء دعمها في حال استمرت اعمال العنف. وقالت "في حال حاول افراد او مجموعات السيطرة او ممارسة السلطة بالقوة او ممارسة العنف بحق الناس فان الولايات المتحدة لن يكون امامخا خيار اخر سوى سحب دعمها التقليدي والمهم".
وفي اعلان بالاجماع ولكن ليس ملزما، دعا مجلس الامن سيلفا كير وريك ماشار الى "توجيه نداء لوقف العمليات العدائية وفتح حوار فوري".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard