مواجهات واعتقالات في حيفا خلال تظاهرة ضد معرض فني مسيء للديانة المسيحية

12 كانون الثاني 2019 | 13:26

من تظاهرة حيفا (تصوير Rebhi Tari).

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية عدداً من المتظاهرين وأطلقت قنابل غاز مسيل للدموع وقنابل صوتية خلال فضها تظاهرة، أمام متحف حيفا، احتجاجا على تنظيم معرض فني، "مسيء للسيد المسيح".

وطالب المتظاهرون إزالة كافة الصور والمجسمات المسيئة للسيد المسيح والسيدة مريم العذراء، المعروضة في متحف حيفا.

وأكد المحتجون رفض التطاول والإساءة التي تستهدف رمز الديانة المسيحية، رافضين أي تطاول يمس الرموز الدينية في مختلف الأديان.

واستهجن مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في فلسطين "مثل هذا التصرف تجاه اكبر رمز للديانة المسيحية من مؤسسة تهدف لخدمة جميع المواطنين!".

وقال المجلس في بيان "اننا اذ نعبر عن احترامنا لحرية التعبير، وفهمنا بأن المعرض المذكور يهدف إلى نقد المجتمع الاستهلاكي، ونحن مع مثل هذا النقد، إلا أن الاستخدام المسيء لأعظم حقائق ديانتنا المسيحية التي تعرض لها المعرض المذكور هو امر خاطىء وغير مقبول ويمس مشاعر كثيرين من مسيحيين وغير مسيحيين".


وأضاف "اننا نرى في بلدية حيفا المسؤول الاول عن المعرض وبالتالي، فإننا نطالبها بازالة المعروضات المسيئة، بخاصة انها تشدد على أهمية العيش المشترك بين جميع المكونات القومية والعرقية والدينية في المدينة، ونأمل من البلدية أن تتصرف بمسؤولية وحكمة لحل هذا الاشكال".

وقال: "نبذل جهودا من أجل التوصل إلى حل يضمن احترام الرموز الدينية، وبالتالي فإننا نناشد الجميع التحلي بروح المحبة التي علمنا اياها السيد المسيح، سواء بتعاملنا مع هذه القضية كما مع سائر القضايا التي تواجهنا في جميع الميادين".



"سيكومو" مارد الكرتون

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard