وزارة الصحة: إطلاق نار على مراقبي الوزارة في الشوف... وقوى الأمن تنفي

19 كانون الأول 2018 | 20:17

تعبيرية.

أعلن المكتب الاعلامي لوزارة الصحة العامة، في بيان، أنه "خلال قيام فريق من مراقبي وزارة الصحة العامة بمؤازرة دورية من قوى الامن الداخلي باقفال مركز المستوصف الطبي التابع لجمعية الاصلاح الخيرة وتحفيظ القرآن في منطقة وادي الزينة قضاء الشوف لأنه غير حائز على ترخيص من وزارة الصحة العامة ويعمل فيه اطباء غير لبنانيين تعرض الفريق لإطلاق نار كثيف من أكثر من مكان. الا ان الفريق أنهى مهامه رغم المخاطر وختم المستوصف بالشمع الاحمر".

وأوضح البيان: "تؤكد وزارة الصحة انها لن تتهاون مع المستوصفات التي تخالف القانون وستستمر بحملتها في هذا الإطار وعلى من يرغب الابلغ عن مخالفة الاتصال بالخط الساخن ١٢١٤".

ولاحقاً، صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي - شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي:

"تداولت بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي نقلاً عن المكتب الإعلامي لوزارة الصحة العامة خبرا عن حصول إطلاق نار في محلة وادي الزينة اثناء قيام أحد مراقبي وزارة الصحة بمؤازرة دورية من قوى الامن الداخلي بإقفال مستوصف طبي.

بعد المتابعة تبين ما يلي:

أولا:عند الساعة 14:30 من بعد ظهر اليوم حضر مراقب لوزارة الصحة بمؤازرة دورية من قوى الامن الداخلي لتنفيذ قرار بإقفال مستوصف طبي غير مرخص تابع لإحدى الجمعيات في محلة وادي الزينة.

ثانيا:تم اقفال المستوصف المذكور وختمه بالشمع الأحمر بحضور المسؤول عنه بعد ان وقَّع مع مراقب وزارة الصحة على محضر الاقفال من دون أي اعتراض أو ممانعة. وقد صودف إطلاق مفرقعات نارية على سطح مبنى مقابل للمستوصف المذكور حيث تقطن احدى العائلات وذلك احتفالا بخروج ابنها الرضيع (محمد ع. سوري الجنسية) من المستشفى بعد تماثله للشفاء، ولم يحصل أي اطلاق نار". 

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard