هاني شاكر عاتب على الإذاعات اللبنانية... ويتّهم "روتانا" بـ"الانحياز" (فيديو)

8 كانون الأول 2018 | 11:09

هاني شاكر.

شارك الفنان #هاني_شاكر للمرة الأولى في مهرجان "مكناس" في #المغرب، وعقد مؤتمراً صحافياً على هامش حفله، وقال إنه سيقدّم أغنية فيها مزيج من اللهجة المغربية والإيقاعات المغربية.

وأضاف أنّ اللهجة المغربية صعبة قليلاً، لأنّ اللغة الاساسية في مصر الانكليزية والفرنسية "بعافية شوية"، لذلك هو بحاجة إلى وقت ليستطيع ان يفهم اللهجة المغربية.

شاكر وخلال المؤتمر، صرّح أنه قد يعرض على زميلته الفنانة #سميرة_سعيد تقديم ديو مغربي معها وانها بالتأكيد ستوافق، وقال مازحاً: "أكيد مش هتسيبني لايص كده".

وتطرّق شاكر أيضاً خلال المؤتمر إلى ظاهرة أغاني المهرجانات في مصر، فاعتبر أنه تقال فيها كلمات لا تصلح ان تقال في الشارع، وفيها جرأة واستسهال لقول أي شيء، واعطى مثالاً عن الفنان أحمد عدوية، مشيراً إلى أنه  في بدايته وبسبب الحركة التي يقوم بها بيديه على المسرح رغم ان أغانيه ليس فيها ما يخدش الحياء، كان ممنوعاً ان يظهر في التلفزيون. وأضاف شاكر: عند مقارنة الأغاني الشعبية في السابق والآن، نكون أمام كارثة، داعياً إلى فرض بعض القيود لعودة الأمور إلى نصابها.

وتطرّق إلى الفنانين اللبنانيين، فقال إنه "مرحّب بهم في مصر وان إذاعات "اف ام" في مصر 80 في المئة من الأغاني التي تبثها هي لفنانين لبنانيين على عكس الإذاعات اللبنانية"، لافتاً إلى أنه عندما يزور لبنان لا يسمع أي أغنية مصرية سواء له او لغيره من فناني مصر، وهذا ما يشعره بالغيرة على لهجة بلده وزملائه في الفن ويدفعه إلى المطالبة بالعدل والاهتمام بالفن المصري الذي يشهد غياباً ملحوظاً في المهرجانات مثل الفن اللبناني وكذلك الخليجي في وقت يتراجع الفن المصري، مشيراً إلى أنّ هذا أمر أزعجه، واعتبر أنّ "روتانا" هي "الداعمة للفن اللبناني والخليجي لذلك ومن لا يتعامل معها لا يكون له مكان"، متمنياً المعاملة بالمثل وأن تبث في الإذاعات اللبنانية الأغاني المصرية كما تفعل الأخيرة معها.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard