بوسطن يستعيد توازنه وهيوستن في أزمة مستمرة

7 كانون الأول 2018 | 10:00

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

من مباراة بوسطن ونيكس (أ ب).

قاد النجم #كايري_إيرفينغ فريقه #بوسطن_سيلتيكس إلى فوز كبير على ضيفه #نيويورك_نيكس 128-100، في دوري #كرة_السلة الأميركي للمحترفين، ليحقق فوزه الرابع توالياً ويستعيد بريقه بعد بداية متعثرة، فيما مني #هيوستن_روكتس القوي بخسارة جديدة.

وثأر بوسطن لخسارته على أرضه أمام نيويورك 117-109 على أرضه في نهاية تشرين الثاني الماضي، ليرفع رصيده إلى 14 فوزاً مقابل 10 خسارات في المركز السادس، ضمن المنطقة الشرقية، على رغم كونه من المرشحين للمنافسة على الصدارة قبل بداية الموسم.

وقال الموزع إيرفينغ (22 نقطة و8 تمريرات حاسمة): "كنت أفكر بهذا الأمر منذ خسرنا أمامهم. اتذكر لاعبين من أندية أخرى تساءلوا عما يحصل لنا عندما أصبح رصيدنا 10-10".

وتابع اللاعب، الذي ترك الملعب قبل 4 دقائق على نهاية المباراة، عندما طلب من مدربه براد ستيفنز الخروج وهو يضع يده متألماً على كتفه اليمنى: "الجميع اكتشف مواقعه، وكي تكون فريقا يبحث عن اللقب عليك أن تجد الثبات وتنتبه لأدق التفاصيل، بدأنا في القيام بذلك ونفهم بعضنا البعض، نستمتع حاليا".

وأضاف آل هورفورد 19 نقطة و12 متابعة لبوسطن وعاد جايلن براون، بعد غيابه عن آخر ثلاث مباريات لإصابة في ظهره، فسجل 21 نقطة.

ولدى نيكس، الذي خسر 4 من مبارياته الخمس الأخيرة، قال تيم هارداواي جونيور، الذي سجل 22 نقطة "لن نفوز في هذا الدوري اذا تلقينا 30 نقطة في كل ربع. يجب أن نقوم بعمل أفضل كفريق وفرديا، بمن فيهم أنا".

أما مدربه ديفيد فيزدايل، فأضاف: "كان دفاعنا سيئا للغاية الليلة. اعتقدت اننا قد نقارعهم لكن في الربع الأخير لم ننجح بالصمود".

وحقق يوتاه جاز فوزاً كبيراً على ضيفه هيوستن روكتس 118-91، متابعا نتائجه الجيدة راهنا، وذلك بعد فوزه الكبير على سان أنطونيو سبيرز 139-105، الاثنين.

وعلى رغم الطرد المبكر في الدقائق الأولى للاعب ارتكازه الفرنسي رودي غوبير لرميه كوب مياه كرتوني من على طاولة الحكام، بسبب غضبه من احتساب خطأين عليه في غضون ثلاث دقائق، صال البديل ديريك فيفورز وجال مسجلا 24 نقطة و10 متابعات، فيما أضاف جو إينغليس 18 نقطة للفائز في 26 دقيقة.

وكان غوبير تعرض ايضاً لغرامة بقيمة 15 ألف دولار أميركي من رابطة الدوري مطلع الأسبوع الحالي، بسبب انتقاده الحكام خلال خسارة فريقه أمام ميامي 100-102 الأحد الماضي.

وعلق غوبير (26 عاما و2,16 م) على الحركة التي قام بها "جئت إلى هنا للعب كرة السلة ببساطة، احتسب الحكام خطأين ضدي لكن رد فعلي كان غبيا، أنا المسؤول الوحيد عن هذا الطرد".

ويدين جاز بفوزه أيضا إلى الضعف الهجومي للاعبي روكتس الذين بلغ معدل تسجيلهم 38,6%، ليصبح الفريق شبحا للتشكيلة التي أرعبت خصومها في الموسم الماضي وحلت ثانية في المنطقة الغربية وراء غولدن ستايت واريورز حامل اللقب.

واكتفى جيمس هاردن، أفضل لاعب في الدوري الموسم الماضي، بتسجيل 15 نقطة، ليتساوى روكتس بعدد الانتصارات (11) مع سبيرز وصيف القاع في المنطقة الغربية، ويتعرض لخسارته السادسة في آخر 8 مباريات.

كما اكتفى الموزع كريس بول بـ12 نقطة ولاعب الارتكاز السويسري كلينت كابيلا بـ12 نقطة و10 متابعات. بدوره، عادل يوتاه سجله وحقق فوزه الثالث عشر مقابل 13 خسارة ليحتل المركز الحادي عشر في الغربية.

وقاد الثنائي داميان ليلارد والبديل جايك لايمان بورتلاند ترايل بلايزرز إلى فوز سهل على مضيفه فينيكس صنز 108-86، ليعوض ثلاث خسارات متتالية.

وسجل ليلارد 25 نقطة و8 تمريرات حاسمة قبل أن يريحه مدربه في الربع الأخير، فيما أضاف لايمان 24 نقطة لبورتلاند الذي كان قد خسر 6 من مبارياته السبع الأخيرة.

وبلغ تقدم بورتلاند، الذي غاب عنه سي جاي ماكولوم لالتواء بكاحله اليسرى، 31 نقطة في احدى فترات المباراة، فيما حقق صنز بداية بطيئة سجل فيها 9 نقاط فقط خلال الربع الأول.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard