ما لا تعرفونه عن "بدارو" القلب النابض لبيروت!

4 تشرين الثاني 2018 | 17:32

المصدر: "النهار"

الواجهة الخلفية لمبنى مزرعاني من تصميم جوزف فيليب كرم 1965



عندما قرر المركز العربي للعمارة تنظيم جولة استكشافية في منطقة بدارو، شعر البعض – وأنا منهم – بشيء من الفضول للتعرف عن كثب الى هذا المكان، الذي عرف قبل الحرب في لبنان بالقلب النابض لبيروت."تعود التسمية الى عائلة بدارو، قال المهندس المعماري والأستاذ الجامعي ومنسق هذه الجولة إيلي حرفوش، " يعود ذلك الى العام 1922، وحددت الخرائط الحدود الثلاثية البعد لامتدادها الجغرافي أي بين ميدان سباق الخيل وطريق الشام ومصنع أدوية الذي عرف بمصنع بدارو، ما يرجح تسمية المنطقة بـ "بدارو".مبنى أيوب تصميم خليل خوري - 1966 اعتمد حرفوش على خرائط وبحث أجراه طلاب سويسريون قدموا الى لبنان، وأجروا بحثاً عن "بدارو،" معتمدين على مقابلة مع نقيب المهندسين في لبنان جاد تابت. البحوث قليلة عن المنطقة"، قال حرفوش،" ما نعرفه أنها واحة سكنية تتمايز بطابعها الراقي والهادئ، وهي منطقة حديثة غالبية منشآتها العمرانية من ستينات القرن الماضي".ولفت الى أنها "منطقة معزولة تمتد من الأوتوستراد الى البربير مروراً بالعدلية وصولاً الى الطيونة –جادة سامي الصلح فميدان سباق الخيل،" مشيراً الى انها تدخل ضمن إطار مثلث على رأسها المتحف...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard