الحداد من المية ومية للفلسطينيين: تقاتلكم يؤدي الى انحدار قضيتكم

28 تشرين الأول 2018 | 15:55

المصدر: صيدا- "النهار"

  • أحمد منتش
  • المصدر: صيدا- "النهار"

من آثار المعارك في المية ومية.

استعاد مخيم #المية_ومية بعض الهدوء النسبي الحذر بعد سلسلة خروق لوقف النار، تخللها اطلاق بعض الرصاص والقنابل اليدوية، نجم عنها اندلاع حريق داخل احد المنازل.

ويأتي ذلك، في أعقاب جولات العنف المستمرة منذ أيام بين مسلحي حركة "فتح" وتنظيم "انصار الله"، وما خلفته من قتلى واصابات وخسائر جسيمة قي الممتلكات، وما أثارته من أجواء خوف لدى المدنيين في قرى الجوار.

وكانت سرت في الساعات الأخيرة شائعات عن محاولة استهداف قائد "الامن الوطني الفلسطيني" صبحي أبو عرب ونائب الأمين العام لـ"انصار الله" ماهر عويد، لدى توجههما الى المخيم للاشراف على قرار تثبيت النار وسحب المسلحين.

ومن المقرر ان يستأنف الجيش العمل لبناء مواقعه وتحصيناته، على مداخل المخيم الغربية والجنوبية.

بنود الاتفاق

وفي سياق متصل، تم الاتفاق بين الفصائل الفلسطينية على "ادخال مواد عذائية الى المخيم، ادخال عناصر من #حماس والشعبية والديموقراطية والجهاد (من دون اسلحة) لمراقبة وقف النار، وإخراج النساء والاطفال من المخيم الى مكان آمن لمن يرغب"، كما ستقوم قوى الجيش بتسهيل تنفيذ البنود اعلاه ضمن الضوابط الامنيّة والعكسرية التي يراها الجيش مناسبة حفاظاً على الارواح وممتلكات المواطنين.

قداس المية ومية

وترأس راعي أبرشية صيدا ودير القمر للروم الكاثوليك المطران إيلي بشارة الحداد، قداسًا في كنيسة بلدة المية ومية، حضره وزير الدولة لشؤون التخطيط ميشال فرعون مع وفد من المجلس الأعلى للروم الكاثوليك، النائب ميشال موسى، رئيس منطقة الجنوب العسكرية العميد جميل سيقلي، ورئيس البلدية رفعات بو سابا وجمع من الفاعليات وابناء الرعية.

 والقى الحداد عظة جاء فيها: "هناك تساؤل على لسان كلّ أبناء المنطقة: ماذا عن الإقتتال بين الاخوة الفلسطينيين الّذي يتكرّر بين الحين والآخر؟، فيما سكان المخيمات الفلسطينية يعانون الأمَرّين واللاعدالة الاجتماعية؟

من المسؤول عن تحسين أوضاع المخيمات؟ اعتدنا أن نقول إنّ الدولة هي المسؤولة ونرمي كلّ الحمل عليها، لكن هناك دول عدة معنية بتحسين أحوالها، فضلًا عن الأمم المتحدة".

ووجه "نداء إنسانياً" إلى "المعنيّين الدوليين والإقليميّين والمحليّين، لإعادة تفعيل وكالة "الأونروا"، بهدف مدّ العائلات الفلسطينية بما يلزم”.

ولفت الى "ان ما حدث في مخيم المية ومية رسالة الى الفلسطينيين، أنّ تقاتلكم يؤدّي إلى انحدار قضيتكم إلى أدنى مستوى، ويفيد منه العدو الإسرائيلي”.

وحيا أهالي بلدة المية ومية، قائلًا" "تهجّرنا مرّة ولن يتكرّر التهجير مرّة ثانية. لن نترك أرضنا وسنموت فيها. حصلت أضرار كبيرة جراء العنف الحاصل. نطالب المعنيين بمسح الأضرار واتخاذ ما يلزم لتعويضها. عوض الحرب، نريد تنمية، وظيفة، سلامًا وازدهارا".

نفي

وفي سياق آخر، أكّد مصدر أمني لـ"النهار"، بأن الخبر المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي عن اغتيال احد عناصر انصار الله صباح اليوم وهو فايز عودة ويعمل سائق تاكسي، هو خبر عارٍ عن الصحة، والرجل موجود في منزله.

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard