هامبدن بارك سيبقى موطناً لكرة القدم الاسكتلندية

12 أيلول 2018 | 12:44

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

منتخب اسكتلندا في ملعب هامبدن بارك (أ ف ب).

سيبقى ملعب هامبدن بارك موطناً لـ #كرة_القدم الاسكتلندية، بعد موافقة نادي كوينز بارك على بيع الملعب الشهير إلى الاتحاد الاسكتلندي للعبة.

وكان الاتحاد الاسكتلندي ارتأى نقل مباريات المنتخب الأول ونهائي ونصف نهائي مسابقة الكأس من ملعب هامبدن بارك التاريخي في غلاسكو إلى ملعب ماريفيلد في أدنبره.

ويستضيف ملعب ماريفيلد، الذي يتسع لـ67 ألف متفرج، مباريات منتخب اسكتلندا للركبي، وقد قدم اتحاد اسكتلندا للركبي يونيون عرضاً في محاولة لإغراء الاتحاد الاسكتلندي للقيام بهذه الخطوة.

وكان من المقرر أن ينتهي عقد إيجار ملعب هامبدن بارك، البالغة سعته 51 ألف متفرج في عام 2020، لكن فريق كوينز بارك المشارك في بطولة الدرجة الرابعة، والذي يملك الملعب، وافق على البيع بقيمة 5 ملايين جنيه استرليني (6,4 ملايين دولار أميركي)، ما سيسمح للاتحاد الاسكتلندي بالسيطرة عليه بعد سنتين.

وقال بيان للاتحاد الاسكتلندي: "ملكية هامبدن بارك ستسمح للاتحاد الاسكتلندي بالسيطرة على مستقبل الملعب. ستوفر فرصاً لمواصلة تطوير البنية التحتية وانشاء استاد وطني سيلهم الجيل القادم من عشاق كرة القدم".

وأكد الاتحاد الاسكتلندي أن رجل الأعمال اللورد ويلي هوفي، المدير السابق في نادي سلتيك، تعهد بدفع نصف تكلفة الشراء.

ويعد هامبدن بارك مقراً لكرة القدم الاسكتلندية منذ 1906، واستضاف الملعب المباراة الشهيرة بين ريال مدريد الإسباني واينتراخت فرانكفورت الألماني (7-3) في نهائي كأس أوروبا للأندية عام 1960.

كما استضاف نهائيين أوروبيين آخرين شهدا فوز بايرن ميونيخ على سانت اتيان الفرنسي في 1976 وريال مدريد الإسباني على باير ليفركوزن الألماني في 2002.

وشهد المعلب أكبر حضور له في مباراة اسكتلندا وانكلترا عام 1937 بسعة 149415 متفرجاً، وهو رقم قياسي أوروبي في المباريات الدولية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard