إذا كان صوت محدّد يزعجك... إذاً قد تعاني من مشكلة دماغية

14 آب 2018 | 09:46

المصدر: "الديلي ميل"

إمرأة منزعجة.

هل سبق لك أن ذهبت إلى السينما لرؤية فيلم جدّي ومدروس جداً، وفجأة ظهر شخص ما مع كيس كبير من الحلوى وبدأ بإصدار أصوات مزعجة؟
إذا كان هذا الضجيج يزعجك أو يزعجك سماع أشخاص يمضغون، أو تنفس ثقيل أو الاستماع إلى الموسيقى بصوت عالٍ جدًا من خلال سماعات الرأس، قد تكون تعاني من حالة تسمى بالميسوفونيا ، والتي تترجم بـ"كراهية الصوت"، بحسب موقع "الديلي ميل" البريطاني. 

إمرأة منزعجة.

أجرت جامعة نيوكاسل أبحاثاً على أدمغة 42 شخصًا مختلفًا في المملكة المتحدة (20 منهم مصابون بهذه الحالة، وعند 22 لم يكتشفوها) ووجدوا أنها شذوذ دماغي حقيقي.
وُضع المشاركون على ماسح التصوير بالرنين المغناطيسي، ووُضعت سلسلة من الأصوات، منها صوت تساقط المطر والصراخ، لمعرفة كيف ستكون ردود فعلهم.
وقالت الدراسة إنه على الرغم من أن الأصوات المزعجة قد تثير ردود الفعل، إلا أن الأصوات المحددة التي تزعج الأفراد المصابين بالميسوفونيا هي التي لاقت ردود فعل كارثية.

رجل منزعج.

ونشرت النتائج التي توصلوا إليها في مجلة "البيولوجيا الحالية" الطبية، وكشفت أن الجزء الأمامي من الدماغ الذي يربط بين الحواس والعواطف ينشط بشكل كبير عند الذين يعانون من الميسوفونيا .
ونقلت الصحيفة عن الدكتور سوخبيندر كومار من جامعة نيوكاسل أنّ "ردّ الفعل هو الغضب في أغلب الأحيان وليس الاشمئزاز. العاطفة المسيطرة هي الغضب وتبدو كرد فعل طبيعي ولكن قد تتضاعف بحسب مدّة سماع الصوت". 

إمرأة منزعجة.

و أكمل قائلاً: "تحدد هذه الدراسة نمطًا ظاهريًا واضحًا يعتمد على التغيرات في السلوك والاستجابات الذاتية، ونشاط الدماغ سيوجه الجهود الجارية لتصنيف ومعالجة هذا الاضطراب الخبيث ".

رجل منزعج.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard