إرجاء بدء إعادة محاكمة الشيخ أحمد الاسير إلى 28 أيلول المقبل

17 تموز 2018 | 12:26

المصدر: "النهار"

أرجأت محكمة التمييز العسكرية الى 28 ايلول المقبل بدء اعادة محاكمة الشيخ احمد الاسير لعدم سوق اربعة متهمين من مقر توقيفهم الى المحكمة.

وتعاد محاكمة الاسير امام محكمة التمييز بعد نقض حكم الاعدام الصادر في حقه عن المحكمة العسكرية الدائمة في ملف احداث عبرا. وهو احضر من مقر توقيفه واجلس بمفرده على مقعد خلفي في القاعة .وهي الطريقة نفسها التي كانت متبعة في إجلاسه في قاعة المحكمة العسكرية الدائمة. ويستمر في اطلاق لحيته وارتداء العباءة الرمادية اللون معتمرا قلنسوة بيضاء.

ويحاكم مع الاسير سبعة متهمين نقضت محكمة التمييز الاحكام الصادرة في حقهم عن المحكمة العسكرية الدائمة. واحضر اثنان منهم السوري عبد الباسط بركات والفلسطيني محمد علي الاسدي. كما حضر المدعى عليه يحيى طراف دقماق، فيما لم يتم سوق الموقوفين الاربعة السوري خالد عدنان عامر وحسين فؤاد ياسين والفلسطيني محمد ابرهيم صلاح وربيع محمد النقوزي. وأكدت المحكمة برئاسة القاضي طوني لطوف، في كتاب سطرته الى المديرية العامة على تأمين سوق جميع المدعى عليهم في هذه القضية الى الجلسة المقبلة في 28 أيلول المقبل. وطلب القاضي لطوف "اعلام المحكمة عن سبب عدم سوق المتهمين الاربعة ما تسبب بتعطيل جلسة المحاكمة مع التوضيح ان اثنين من الموقوفين في الدعوى ذاتها تم سوقهم من سجن جزين من عناصر فرع المعلومات، علماً ان المحكمة كانت سطرت في 29 ايار الماضي مذكرة الى المديرية العامة لسوق جميع الموقوفين الى جلسة اليوم".

وانتقدت جهة الدفاع عن الاسير عدم سوق المتهمين وتعطيل سير العدالة.

وكانت المحكمة العسكرية الدائمة حكمت بالاعدام على خمسة من المحاكمين امام محكمة التمييز هم المتهمون الاسير وبركات وخالد عدنان عابر وياسين وصلاح. وحكمت على كل من الثلاثة الباقين دقماق والاسدي والنقوزي.

وخلت محكمة التمييز المدعى عليه دقماق لاسباب صحية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard